سياسة

مسلحون يسيطرون على بلدة في نيجيريا

الأحد 2017.11.26 03:12 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 709قراءة
  • 0 تعليق
هجمات إرهابية في نيجيريا- أرشيفية

هجمات إرهابية في نيجيريا- أرشيفية

أكد سكان أن أشخاصاً يشتبه بأنهم أعضاء في جماعة بوكو حرام الإرهابية سيطروا على بلدة ماجوميري في ولاية بورنو المضطربة في شمال شرق نيجيريا، أمس السبت. 

وذكر السكان أن الإرهابيين دخلوا ماجوميري التي تقع على بعد نحو 50 كيلومتراً من مدينة مايدوجوري عاصمة ولاية بورنو، وأنهم قاموا بإطلاق النار بشكل متقطع وألقوا قنابل، مما دفع السكان إلى الفرار لغابة.

وقال وكيل بولاما وهو أحد اثنين من سكان البلدة اللذين تحدثا إلى وكالة "رويترز" للأنباء هاتفياً: "سارعنا بأخذ أسرنا إلى الأحراش قبل أن يتمكنوا من الوصول إلينا. كل السكان تقريباً يختبئون هنا".

ومن جانبه، قال مصدر عسكري- طلب عدم نشر اسمه- إن ماجوميري تعرضت لهجوم، ولكن لم يتسنَ له تأكيد ما إذا كان قد تمت السيطرة عليها.

ويأتي الهجوم بعد أيام من تفجير انتحاري أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 50 شخصاً في مسجد في ولاية أداماوا، في إحدى أدمى الهجمات منذ وصول الرئيس محمد بخاري إلى السلطة في 2015، متعهداً بإنهاء تهديد جامعة بوكو حرام الإرهابية الذي بدأ قبل 8 أعوام.

وبدأت جماعة بوكو حرام في شن هجماتها الإرهابية شمال شرق نيجيريا منذ عام 2009، ما أوقع أكثر من 20 ألف قتيل حتى الآن، كما أرغم نحو مليونين على الفرار من منازلهم.


تعليقات