منوعات

حسن يوسف لـ"العين": زيارتي لـ"مبارك" أحرجته

الجمعة 2017.5.5 05:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1581قراءة
  • 0 تعليق
الفنان حسن يوسف

الفنان حسن يوسف

وجّه الفنان المصري حسن يوسف، التهنئة للرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، الذي احتفل الخميس (4 مايو) بعيد ميلاده الـ89. 

وقال يوسف، في رسالة لمبارك عبر بوابة "العين" الإخبارية: "أحب أقول لحسني مبارك كل سنة وإنت طيب وفي صحة"، مضيفا "أنا أحترمه ومتعاطف معه لأنه لم يترك البلد ويهرب في يناير 2011، رغم أن الفرصة كانت متاحة لذلك، لكنه تمسك بالبقاء في بلده والحفاظ على تاريخه العسكري وبطولته في حرب أكتوبر 1973".

وحول سبب عدم تكرار زيارته للرئيس الأسبق لتهنئته بعيد ميلاده، مثلما أقدم على ذلك قبل 3 سنوات، قال الفنان المصري: "للأسف لم أود تكرار زيارتي له في عيد ميلاده، لأني أحسست أن زيارتي له سببت له الحرج، بعد أن انتقدت وسائل الإعلام هذه الزيارة، وحدث جدل بسببها لأنه لم تكن صدرت أحكام تبرئه وقتها"، لافتا إلى أن هذه الزيارة كانت أول لقاء يجمعهما.


من ناحية أخرى، قال الفنان حسن يوسف، لـ"العين"، إنه يشارك في مسلسلين سيتم عرضهما خلال الموسم الدرامي في شهر رمضان المقبل.

المسلسل الأول بعنوان "قضاة عظماء"، الذي يجسد سيرة 3 من أشهر القضاة في العصر الإسلامي.

وعن أحداثه يقول: "المسلسل يتكون من 3 أجزاء تعرض في رمضان، الجزء الأول بطله الفنان أحمد عبدالعزيز الذي يجسد دور القاضي بن عين الدولة شرف الدين أبو المكارم، والذي تولى القضاء في مصر في حكم الدولة الأيوبية، ويجسد الفنان طارق الدسوقي شخصية الإمام الحسن البصري في الجزء الثاني".

وأضاف "وفي الجزء الثالث أجسد أنا دور قاضي القيروان، وهو من أشهر القضاة في الإسلام، وسأبدأ التصوير قريبا وأرجو أن ننتهي منه بنهاية شهر شعبان".


وعن عودته للأدوار التاريخية والدينية، كشف يوسف عن عشقه للدراما الدينية قائلا: "أنا أعشق الدراما الدينية جدا، لكن أزمة الإنتاج تسببت في ندرتها هذه الأيام".

واعتبر يوسف أن الأدوار الدينية متساوية عنده بعد تجسيده شخصية الشيخ متولي الشعراوي في مسلسل "إمام الدعاة"، كونه شخصية نادرة ويصعب تكرارها بالفعل.

أما المسلسل الثاني الذي يشارك فيه حسن يوسف، فهو مسلسل "الضاهر" مع المطرب محمد فؤاد ورغدة وتامر عبدالمنعم ومادلين طبر وفريال يوسف، من ﺗﺄﻟﻴﻒ تامر عبدالمنعم، وإخراج ياسر زايد.

وعنه يقول: "أشارك كضيف شرف سيكون مفاجأة للجمهور، وأنا سعيد بالعمل مع طاقمه".

وبسؤاله عن السينما، أجاب حسن يوسف، الذي اشتهر بلقب "الولد الشقي" قديما: "أتمنى المشاركة في السينما، فلم أبتعد عنها بإرادتي، بالعكس أنا أعشقها أكثر من العمل التلفزيوني، لكن أخاف من المشاركة في أعمال لا تناسبني".

واستدرك: "قدمت للسينما الكثير، وأخدت منها كل ما أردت، لذا يجب أن أكون دقيقا في اختيار عمل يليق بتاريخي ويحافظ عليه".

تعليقات