سياسة

شبيحة "حزب الله" تعتدي على مرشح مناهض للأسد

الأحد 2018.4.22 07:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 589قراءة
  • 0 تعليق
عناصر تابعة لمليشيا حزب الله - أرشيفية

عناصر تابعة لمليشيا حزب الله - أرشيفية

اعتدت مجموعة تابعة لمليشيا حزب الله الإرهابي، الأحد، بالضرب المبرح على الصحفي اللبناني المرشح في الانتخابات النيابية علي الأمين، المناهض لنظام بشار الأسد، أثناء محاولة تعليق لافتات دعائية لحملته، بحسب وسائل إعلام لبنانية.

وقال الأمين، الذي يترأس تحرير أحد المواقع الإخبارية، إنه تم الاعتداء عليه في بلدة شقرا بقضاء بنت جبيل، وأسفر عن تحطم أسنانه، وتم نقله على أثرها إلى المستشفى.

والصحفي اللبناني المعتدى عليه، مرشح على قائمة "شبعنا حكي"، والتي أشارت مواقع لبنانية، إلى أنها اعتبرت هذا الاعتداء "سافرا ومهينا على مرشح لانتخابات مفترض أن تكون ديمقراطية"، مؤكدة أن "هذه التصرفات والاعتداءات لن تزيدها إلا تمسكاً بنهجها الذي يهدف لتغيير الواقع المرير والترهيبي الذي تمارسه قوى الأمر الواقع في الجنوب"، في إشارة إلى مليشيا حزب الله الإرهابي.


ويعارض الأمين، المرشح عن المقعد الشيعي في بنت جبيل، مواقف "حزب الله" داخل لبنان وخارجه، ولاسيما تدخلها في سوريا، وهو أحد أبرز المعارضين للنظام السوري.

تواصل مليشيا حزب الله الإرهابي إرهابها بحق المعارضين بالانتخابات التشريعية اللبنانية، بهدف ترويع وتخويف الخصوم والمنافسين في ظل تراجع شعبية الحزب بشكل كبير في الأوساط الشعبية داخل لبنان؛ بسبب تدخله في سوريا ودوره في نشر الفوضى داخل البلاد.

واتهم المعارض اللبناني عباس الجوهري، مليشيا حزب الله الإرهابية باعتراض سيارته والتعدي بالضرب على سائقه، وقال إن مسلحين لحزب الله أجبروا السائق على النزول من السيارة وأطلقوا الرصاص بين قدميه في رسالة ترهيب، قائلين: "هذه رسالة لشيخك".

تعليقات