رياضة

هييرو يدعم دي خيا بعد موقعة البرتغال

السبت 2018.6.16 03:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 338قراءة
  • 0 تعليق
دي خيا بعد الهدف

دي خيا بعد الهدف

أعرب فرناندو هييرو، المدير الفني لمنتخب إسبانيا، عن رفضه الانتقادات الموجهة لحارس مرمى منتخب الماتادور ديفيد دي خيا بسبب تسببه في هدف لكريستيانو رونالدو خلال لقاء البرتغال وإسبانيا (الجمعة) في افتتاح لقاءات المنتخبين بدور المجموعات لكأس العالم 2018 في روسيا. 

وقدّمت إسبانيا عرضا قويا وأظهرت مدى تماسكها عقب أيام من إقالة المدرب جولين لوبيتيجي، وكادت تنتزع الفوز أمام البرتغال بطلة أوروبا في بداية مشوارها بكأس العالم، لكن كريستيانو رونالدو سجل هدفا قرب النهاية وقلل من سعادة المنافس.

وتحت قيادة المدرب الجديد فرناندو هييرو تعافى منتخب إسبانيا مرتين من التأخر في النتيجة وتقدم 3-2، قبل أن يسجل رونالدو من ركلة حرة رائعة ليهدي بلاده التعادل عقب لقاء مثير بالمجموعة الثانية.

وقال هييرو للصحفيين "يجب علينا جميعا التأقلم بسرعة مع الظروف الجديدة.. كنا نملك وقتا قصيرة قبل المباراة الأولى؛ لذا أود أن أتقدم بالشكر لهم (للاعبين) من أعماق قلبي بسبب التزامهم".

وأضاف "لم يكن الأمر سهلا، لكن عندما تملك مثل هذه المجموعة الرائعة من اللاعبين الشبان والجهاز الفني وهذه الشخصيات المحترفة تصبح المهمة أكثر سهولة".

ورفض المدرب انتقاد الحارس ديفيد دي خيا، الذي ارتكب خطأ أسفر عن الهدف الثاني لرونالدو، لتتقدم البرتغال 2-1 قبل نهاية الشوط الأول مباشرة.

وقال هييرو: "لن نلقي باللوم على أي شخص. بكل تأكيد هناك لحظات لا تسير فيها الأمور بشكل جيد، لكننا ندرك ما نريده، وما نطلبه من اللاعبين والجميع أن يتم النظر إلينا كفريق".

ومع إقالة لوبيتيجي بسبب التوقيع على عقد تدريب مع ريال مدريد دون إبلاغ الاتحاد الإسباني تولى هييرو (50 عاما) وقائد إسبانيا السابق المنتخب قبل يومين من لقاء البرتغال.

وقال هييرو مدافع ريال السابق "هذا الأمر كان يمكن أن يؤثر على الفريق.. لكن من الرائع وجود العديد من اللاعبين المنضبطين الذين يرغبون حقا في المساعدة؛ لذلك أشعر بأنني حصلت على امتياز كبير جدا".

واستعان هييرو، الذي كان يعمل كمدير رياضي للاتحاد الإسباني لكرة القدم، بنفس تشكيلة وخطة المدرب لوبيتيجي، ونفذ اللاعبون ذلك بشكل شبه مثالي حتى سجل رونالدو هدفه الثالث في اللقاء.

وستلعب إسبانيا في الجولة الثانية مع إيران التي فازت 1-صفر على المغرب، الجمعة، بهدف في اللحظات الأخيرة.

وقال هييرو: "كل لاعب يحظى بأهمية كبيرة بداية من رقم 1 حتى رقم 23 وينطبق ذلك على المران والمباريات واليوم الذي يسبق المباريات. كلنا أعضاء العائلة نفسها".

تعليقات