رياضة

تقرير.. لماذا يفضل أودوي الانضمام لبايرن ميونيخ؟

الأحد 2019.1.13 07:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 273قراءة
  • 0 تعليق
كالوم هودسون أودوي

كالوم هودسون أودوي

لا يرغب، كالوم هودسون أودوي، النجم الصاعد لـتشيلسي الإنجليزي في البقاء داخل جدران ملعب "ستامفورد بريدج"، حيث يأمل في أن توافق إدارة ناديه على انتقاله لصفوف بايرن ميونيخ الألماني.

ويرتبط أودوي بعقد مع "البلوز" حتى صيف عام 2020، إلا أن المفاوضات التي تقوم بها إدارة البافاري لضمه تغضب إدارة الفريق اللندني، وسط تقارير عن إمكانية أن يلجأ البلوز للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" للرد على مفاوضات بايرن.

لكن بالنسبة للتقارير الواردة من بريطانيا وألمانيا، فإن اللاعب أقرب للانتقال لـ"ميونيخ" عن البقاء في "لندن" لأسباب منطقية بالنسبة للأطراف الثلاثة.

أولاً بالنسبة للاعب، لا يحظ أودوي بفرص المشاركة المستمرة مع تشيلسي، حيث لم يلعب مع الفريق الأول للبلوز في الموسم الحالي إلا في مباراتين بالدوري الإنجليزي الممتاز الذي تجرى حالياً جولته رقم 22، وهذا بالإضافة لحقيقة أن تشيلسي في عهد مالكه الروسي رومان أبراموفيتش لا يقوم بتصعيد اللاعبين القادمين من أكاديمية النادي للفريق الأول، في ظل سعي الإدارة الدائم لتحقيق الفوز، وهذا ما يعكسه عدد المدربين الكبير الذين قادوا الفريق في عهد أبراموفيتش.

وكذلك، فإن الانتقال لبايرن ميونيخ، الذي يبحث عن خلفاء للثنائي المخضرم فرانك ريبيري وآريين روبين، سيمنح أودوي فرصة المشاركة الأساسية في فريق من فرق المستوى الأول، ولن يكون الأمر مجرد إعارة لأحد فرق النصف الثاني من الجدول في إنجلترا كما يحدث في حالات عديدة.

ثانياً، بالنسبة للنادي الإنجليزي نفسه، فإن تشيلسي بعيداً عن عدم اعتماده على اللاعب، فإنه قام بضم الأمريكي كريستيان بوليسيتش من بروسيا دورتموند بداية من الصيف المقبل، وهذا له معنى من اثنين، إما إيمان الإدارة بعدم بقاء أودوي، أو التسليم بأن أودوي ليس له مكان في تشكيل الفريق الأساسي.

وسيجعل قدوم نجم دورتموند المنافسة على الأطراف بين إيدين هازارد نجم الفريق الأول، والإسباني بيدرو رودريجيز، والبرازيلي ويليان بالإضافة لبوليسيتش، ومن ثم،فإنه لو كان لأودوي مكان في تشيلسي لما كانوا أبرموا الصفقة الأمريكية.

ثالثاً، بالنسبة لبايرن ميونيخ نفسه، فإن هناك عدة عوامل تدعو الإدارة لإبرام الصفقة، أولاً إيمان إدارة النادي بإمكانيات اللاعب الفنية الكبرى التي لا جدال عليها، وثانياً أن النادي لديه تجربة مماثلة مع الفرنسي كينجسلي كومان الذي بات في الوقت الحالي أكثر لاعبي الفريق مهارة وأهمهم في مركز الجناح خلفاً لريبيري، وبالتالي فإن بايرن قام بتلك التجربة من قبل وأثبتت نجاحها.

وأخيراً فإنه بالنسبة لنادٍ مثل بايرن لا يدفع مبالغ باهظة في الصفقات، فإن قيمة العرض المقدم لأودوي، 35 مليونا، هو مبلغ يتناسب مع إمكانيات اللاعب، فأودوي ملائم للغاية لسياسة النادي، مالياً وفنياً وكذا سياسة ضخ الدماء الجديدة في الفريق خلال العام 2019 لإعادة بناء بايرن.

تعليقات