منوعات

أمطار غزيرة بالهند تغمر مستشفى وتجبر السكان على الفرار

الثلاثاء 2018.7.31 10:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 250قراءة
  • 0 تعليق
فرار السكان من المناطق المتضررة بسبب الأمطار في الهند

فرار السكان من المناطق المتضررة بسبب الأمطار في الهند

قال مسؤول، الإثنين، إن أمطارا غزيرة غمرت وحدة الحالات الحرجة بمستشفى في شرق الهند، في حين دمرت الأمطار الموسمية منازل في مناطق مختلفة من البلاد، وأجبرت السكان على الفرار لمناطق مرتفعة.

وعرض التلفزيون الهندي لقطات لأطباء يخوضون في مياه بلغ ارتفاعها مستوى الركبتين، ويعتنون بالمرضى الراقدين على أسرة جرى رفعها في مستشفى وكلية طب "نالاندا" الحكومية في "بانتا" عاصمة ولاية "بيهار"، ونقل بعض المرضى إلى الخارج حتى يتمكن العاملون من نزح المياه التي تسربت إلى المعدات الطبية.


وقتلت العواصف والفيضانات والانهيارات الأرضية أكثر من 1500 شخص في مختلف أرجاء البلاد منذ بداية العام.

وتميل أغلب الجهود الحكومية في الهند إلى التركيز على الإغاثة مع ضعف نظم الإنذار المبكر وقلة التركيز على الوقاية.

وقال "كيه. ماهيش"، مسؤول الإدارة المحلية بالمنطقة، إنه تم نقل أكثر من 10 آلاف شخص من المقيمين قرب ضفتي نهر "يامونا" في دلهي والمناطق المحيطة بها إلى خيام في أراض مرتفعة بعد أن تجاوز منسوب المياه علامات الخطر.


ومن المتوقع هطول المزيد من الأمطار على ولاية "بيهار" وولاية "أوتار براديش" المجاورة، حيث لقي 80 شخصا حتفهم في الأيام الـ4 الماضية سواء غرقا أو نتيجة انهيار جدران.

وقال "سانجاي كومار"، مسؤول الإغاثة بالولاية: "الأسبوع المقبل سيكون حاسما، إذا استمر ارتفاع منسوب المياه؛ فسنواجه بالتأكيد فيضانا“.

تعليقات