مجتمع

هندي ينتحر بسبب تساقط شعره

الجمعة 2018.1.5 05:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1230قراءة
  • 0 تعليق
هندي ينتحر بسبب تساقط شعره

هندي ينتحر بسبب تساقط شعره

مشكلة تساقط الشعر تواجه الجميع رجالاً ونساءً، ولكن هل يمكن أن تؤدي إلى الانتحار؟ أجل فبعض الهنود يقلقهم ذلك، إذ انتحر مهندس برمجيات هندي، من مدينة ماداراي بولاية تاميل نادو أقصى جنوب الهند، بسبب تساقط شعره وفقاً لما ذكرته تقارير الشرطة. 

وذكر موقع "جانمان" أن الشرطة تعرفت على المشنوق، الذي يدعى ار ميثون راج (27 عاماً) من جايهيندبورام، يعمل مهندس برمجيات بشركة بنجلاديشية في بنغالورو بولاية كارناتاكا.

ووجدته والدته فاسانثي معلقا في سقف غرفته صباح يوم إجازته، فأصابها الهلع وهرعت لمناداة الجيران؛ ليأزروها في مصابها، وعلى الفور توجه رجال من القرية إلى مخفر الشرطة للإبلاغ بالحادث.

في حين توجهت فرقة أخرى من الجيران بشاب الهندي على مستشفى راجاجي الحكومي، ولم يتنظروا وصول سيارة إسعاف، فنقلوه على الفور في ريكشا (توكتوك هندي)، حيث أعلن الأطباء وفاة الشاب.

أعربت والدة راي عن جم حزنها على فقيدها وابنها الوحيد، وأضافت أنه كان يحرص دائماً على مظهره، خاصة شعره، ويهتم به ويشتري له مستحضرات العناية به، وتجرع الكثير من الأدوية لمحاربة هذا، ومنذ فترة تعرض لضغوط شديدة في العمل، وعلى إثرها بدأ شعره يتساقط.

فقد كان يبدو عليه الحزن الدائم من تساقط شعره، وأُصيب في الأسابيع القليلة قبل انتحاره بالاكتئاب الشديد، وكان يبكي بحرقة عندما يفقد شعرة من رأسه.

تعليقات