سياحة وسفر

7 أشياء لا تعرفها عن الفاتيكان.. أنفاق سرية لحماية الباباوات

الإثنين 2019.2.4 10:59 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 830قراءة
  • 0 تعليق
معلومات لا تعرفها عن دولة الفاتيكان (أرشيفية)

معلومات لا تعرفها عن دولة الفاتيكان (أرشيفية)

تُعرف دولة الفاتيكان في العالم بكونها مركز القيادة الروحية للكنيسة الكاثوليكية في العالم، إذ يتجاوز عدد رعاياها مليار نسمة، لكن هذه ليست الميزة الوحيدة التي تمتلكها الفاتيكان. 

وفي محاولة للتعرف على أهم ما يميز دولة الفاتيكان، يستعرض موقع "هيستوري ستوريز" الأمريكي 10 معلومات لا نعرفها عنها..

1- أصغر دولة في العالم

تعد مدينة الفاتيكان أصغر دولة في العالم، إذ تبلغ مساحتها 0.44 كم مربع، ويصل عدد سكانها إلى ما يقرب من 940 نسمة ورغم ذلك أعلنت استقلالها التام بقيادة بابا الكنيسة الكاثولية.

وبحدود تعزل دولة الفاتيكان عن إيطاليا أصبح لها علم ونشيد رسمي خاص بها، وتأشيرة مختلفة.

2- كاتدرائية القديس بطرس


تعد كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان من أكبر عوامل الجذب السياحي، إلا أن قليلين من يعرفون من هو القديس بطرس.

القديس بطرس، هو أول بيشوب في روما وواحد ممن قام الإمبراطور الروماني نيرون بحرقهم في القرن الـ64 بعد الميلاد بتهمة لم يرتكبها، ومن ثم قام الإمبراطور قنسطنطين في القرن الـ14 ببناء كاتدرائية في نفس المكان الذي بُنِي فيه ضريح القديس بطرس فيه تكريما لدوره الإنساني والديني.

3- بينيتو موسوليني أعلن استقلال الفاتيكان


لفترة طويلة كان استقلال دولة الفاتيكان محل نزاع مع إيطاليا، إلى أن جاء بينيتو موسوليني رئيس الحكومة الإيطالية -في ذلك الوقت- ليوقع اتفاقية استقلال الفاتيكان عام 1929.

4- فاتيكان بدون قداسة البابا

قبل القرن الـ14 لم يكن من المسموح لقداسة البابا، بابا الكنيسة الكاثوليكية الوجود في الفاتيكان، إذ عاش الباباوات طيلة هذه الفترة في قصر لاتيرانو في روما وظل هذا التقليد سائدًا حتى عام 1377، الذي شهد حرق قصر لاتيرانو، ولجوء الباباوات إلى الفاتيكان.

5- تعيين الحرس السويسري لخدمة قداسة البابا


على الرغم من أن الحرس السويسري معروف بأزيائه الملونة، فإنه تم تعيينه لحماية بابا الكنيسة الكاثوليكية منذ عام 1506، وعلى عكس ما يبدو عليه مظهرهم، تلقوا تدريبًا قاسيًا وغاية في الصرامة.

6- أنفاق سرية لحماية قداسة البابا

منذ عام 1277 تم إنشاء أنفاق سرية لخدمة باباوات الكنيسة الكاثوليكية في حالات الضرورة، وساعدت هذه الأنفاق في إنقاذ حياة قداسة البابا كليمنت السابع، الذي ولد باسم جوليو دي جوليانو دي ميديشي.

في عام 1527 لجأ قداسة البابا كليمنت السابع إلى أحد هذه الأنفاق كي يهرب من الإمبراطور الروماني تشارلز الخامس الذي قام بحملات ممنهجة لقتل القساوسة والراهبات ورجال الدين، في الوقت الذي حاول فيه الحرس السويسري تعطيل جيوش الإمبراطور إلى أن يهرب قداسته.

7- قلة عدد السكان

يُعرف عن دولة الفاتيكان قلة عدد سكانها، وبالإضافة إلى ذلك يعيش أغلب مواطنيها في الخارج، ففي عام 2011 وجد أن حوالي 107 من سكانها يمتلكون وظائف دبلوماسية في الخارج ولا يعيشون في الفاتيكان.

تعليقات