رياضة

بالصور.. احتجاجات جماهيرية ضد إدارة إنتر ولاعبيه

الأحد 2017.5.14 05:13 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 466قراءة
  • 0 تعليق
صورة من الاحتجاجات

صورة من الاحتجاجات

رفعت جماهير إنتر ميلان عدة لافتات تحمل هجوما عنيفا ضد إدارة النادي واللاعبين، بسبب الوضعية السيئة التي يعيشها الفريق في الموسم الحالي، والعروض الضعيفة التي استمرت خلال مواجهة ساسولو المقامة عصر الأحد على ملعب "جوسيبي مياتزا" ضمن الجولة الـ 36 من الدوري الإيطالي، والتي خسرها الإنتر في عقر داره 1-2.

"أولتراس إنتر" يخطط لاحتجاجات قوية

ونشر موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي صورا للافتات التي رفعتها جماهير إنتر الغاضبة، حيث كتبوا في إحداها: "بيولي الممثل الوحيد لفريق مخجل في حين تقف الإدارة في الخلفية وراء هؤلاء الممثلين"، في إشارة إلى المدرب ستيفانو بيولي، الذي أقيل الاسبوع الماضي بسبب سوء النتائج، عقب فشله في الفوز خلال آخر 7 مباريات للفريق، حيث اكتفى بالتعادل في مناسبتين، والخسارة 5 مرات، آخرها أمام جنوى في الجولة الماضية من "الكالتشيو"، حيث تقصد الجماهير أن بيولي المقال ليس المذنب الوحيد في الإنتر.

وحملت لافتة أخرى عبارات: "لقد أثبت شخص ما بالفعل أن إنفاق المال ليس كافيا للفوز، ونريد أن نفوز ولا نبدو مثل الأغبياء"، فيما جاءت لافتة أخرى بجملة: "أنت لا تستحق دعمنا اليوم، نحن نودعك وذاهبون إلى الغداء"، في تلميح إلى مقاطعة مواجهة ساسولو من قبل مجموعات من الجماهير "أولتراس إنتر" احتجاجا على النتائج السلبية للفريق.

ويظهر التخبط الإداري الواضح في إنتر الموسم الحالي من قبل مجموعة "سونينج" الصينية التي تمتلكه، حيث إن روبرتو مانشيني رحل عن تدريب الفريق قبل انطلاق الموسم، ثم جاء الهولندي فرانك دي بور، ليرحل بسبب تخبط النتائج في نوفمبر الماضي، ويأتي بيولي، ويقال من منصبه، ثم يتم إسناد المهمة لمدرب فريق الشباب ستيفانو فيكي بشكل مؤقت حتى نهاية الموسم الحالي.

هذا التخبط جعل الفريق يبتعد عن المنافسة على لقب الدوري الإيطالي، فضلا عن عدم المشاركة الموسم المقبل في دوري أبطال أوروبا، وصعوبة التواجد في الدوري الأوروبي نتيجة احتلاله المركز الثامن قبل جولتين من النهاية.



تعليقات