اقتصاد

تحذير ..بعض بلدان آسيا قد "تشيخ قبل أن تصبح غنية"

الثلاثاء 2017.5.9 10:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 464قراءة
  • 0 تعليق
صندوق النقد الدولي

شعار صندوق النقد الدولي

دعا صندوق النقد الدولي القوى الاقتصادية الآسيوية إلى التعلم من تجربة اليابان، والتحرك مبكرا للتعامل مع التزايد السريع للسكان المتقدمين في السن، محذرا من أن دولا في المنطقة مهددة بأن " تشيخ قبل أن تصبح غنية."

وقال الصندوق في تقريره السنوي عن الأوضاع الاقتصادية في منطقة آسيا والمحيط الهادي الثلاثاء: إن آسيا جنت أرباحا كبيرة بسبب تركيبتها السكانية المتنوعة في العقود السابقة، لكن عدد المسنين الذي ينمو بسرعة سيشكل "عبئا" على النمو.

وقال التقرير: "قد يكون التكيف مع التقدم في العمر تحديا خاصا بالنسبة لآسيا، حيث يصبح السكان الذين يعيشون في ظل مستويات متدنية نسبيا للدخل في كثير من مناطق الإقليم متقدمين في العمر بسرعة".. وأضاف التقرير: "بعض البلدان في آسيا تشيخ قبل أن تصبح غنية".

وأضاف التقرير أن من المقدر أن يصبح معدل النمو السكاني لآسيا صفرا بحلول عام 2050 وأن نسبة من هم في سن العمل، والتي بلغت ذروتها حاليا، ستنخفض خلال العقود المقبلة.

وقال إن نسبة السكان في فئة 65 عاما أو أكبر ستزداد بسرعة وستقترب من نسبة تعادل مرتين ونصف مستواها الحالي بحلول عام 2050.

وأضاف أن ذلك يعني أن التوزيع السكاني قد يقل بمقدار 0.1 نقطة مئوية عن النمو العالمي السنوي على مدى العقود الثلاثة المقبلة.

وذكر الصندوق أن التحديات كبيرة بالنسبة لليابان بشكل خاص، إذ أنها تواجه سكانا يتقدمون في العمر ويتناقصون في الوقت نفسه، وتقلصت قوتها العاملة بنسبة سبعة بالمئة في العقدين المنصرمين.

وأضاف: "تجربة اليابان تبرز مدى التأثير السلبي للرياح السكانية المعاكسة على النمو والتضخم وفعالية السياسة النقدية.

في وقت سابق أبقى البنك الدولي على توقعاته للنمو الاقتصادي في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادي النامية في 2017 دون تغيير، لكنه قال إن المنطقة عرضة للتأثر بأي تباطؤ حاد في التجارة الدولية أو تشديد للأوضاع المالية. 

وتوقع البنك الذي يتخذ من واشنطن مقرا له أن تحقق منطقة شرق آسيا والمحيط الهادي التي تضم الصين نموا بنسبة 6.2 بالمائة في عام 2017 انخفاضا من 6.4 بالمائة في العام الماضي.

تعليقات