سياسة

"العفو الدولية" تطالب بالضغط على إيران للإفراج عن سجناء سياسيين

الخميس 2017.8.3 10:07 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 327قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الإيراني حسن روحاني - أرشيفية

الرئيس الإيراني حسن روحاني - أرشيفية

طالبت منظمة العفو الدولية، الخميس، وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني، بالضغط على إيران لإطلاق سراح جميع السجناء السياسيين.

ودعت المنظمة الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ موقف أكثر صرامة، ونشرت تقريرا يتهم إيران بحملة "قمع شرسة" تبدد آمال إجراء إصلاحات حقوقية خلال ولاية الرئيس حسن روحاني.

وقال الباحث في الملف الإيراني في المنظمة نسيم باباياني، إن المنظمة تحض موجيريني على طلب لقاء النشطاء القابعين في السجن مع ضمان عدم معاقبتهم لاحقا.

وأشار تقرير للعفو الدولية، أمس الأربعاء، إلى حالات 45 ناشطا، سجن بعضهم 10 سنوات أو أكثر بسبب نضالهم من أجل تحقيق العدالة في قضايا إعدامات عديدة خارج إطار القانون والاختفاء القسري إبان ثمانينيات القرن المنصرم.

وأوضح أن عددا منهم نالوا أحكاما طويلة بالسجن لمجرد الاتصال بالأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ووسائل إعلام ونقابات ومنظمات حقوقية ضمنها العفو الدولية.

وأفادت الناطقة باسم موجيريني، اليوم الخميس، بأن وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي "ستثير مسألة" حقوق الإنسان أثناء زيارتها طهران لحضور مراسم تنصيب روحاني السبت المقبل.

وقالت كاثرين راي إن "حقوق الإنسان تظل مسألة مركزية في علاقاتنا مع إيران"، من دون أن تحدد ما إذا ما كانت موجيريني ستدعو لإطلاق سراح السجناء السياسيين.

تعليقات