اقتصاد

غرق ناقلة النفط الإيرانية ومخاوف من كارثة بيئية

الأحد 2018.1.14 01:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 386قراءة
  • 0 تعليق
غرق ناقلة النفط الإيرانية

غرق ناقلة النفط الإيرانية

قال التلفزيون الصيني الأحد إن ناقلة النفط الإيرانية المشتعلة (سانتشي) التي جرفتها المياه إلى المنطقة الاقتصادية الخالصة لليابان قد غرقت. 

 وتعرضت ناقلة النفط لحادث تصادم في السادس من يناير الماضي قبالة الساحل الشرقي للصين.  

وأعلنت فرق الإنقاذ الصينية، مساء السبت، عثورها على جثتين تابعتين لطاقم الناقلة والصندوق الأسود التابع للسفينة المنكوبة.

كانت الناقلة "سانتشي" المسجلة في بنما قد اصطدمت بسفينة شحن من هونج كونج على مسافة 300 كلم تقريبا من ساحل شنغهاى.

كان على متن الناقلة طاقم يضم 32 فردا، يعتقد أن بينهم 30 إيرانيا واثنين من بنغلاديش.

 وواجهت عمليات الإنقاذ صعوبات أيضا بسبب سوء حالة الطقس والغاز السام المنبعث من موقع الحادث.

كانت الناقلة في طريقها من إيران إلى كوريا الجنوبية حاملة 136 ألف طن من المكثفات التي تتبخر بسرعة عندما تختلط بالماء ويمكن أن تسبب انفجارا ضخما لدى تفاعلها مع الهواء.

ولم يتضح حتى الآن مدى الأضرار البيئية الناجمة عن الحادث أو حجم النفط المتسرب إلى البحر، لكنها قد تصبح أسوأ كارثة بيئية منذ عام 1991 عندما تسرب 260 ألف طن من النفط قبالة ساحل أنجولا.


تعليقات