سياسة

المعارضة الإيرانية تضرم النيران في 22 مركزًا للبسيج وصور خامنئي

الثلاثاء 2019.2.12 09:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 313قراءة
  • 0 تعليق
إشعال النيران في صور خامنئي

إشعال النيران في صور خامنئي

أضرم أعضاء بالمعارضة الإيرانية وعدد مناصري منظمة مجاهدي خلق بشكل متزامن النيران في٢٢ مركزًا لقوات البسيج وصور خميني وخامنئي في طهران وغيرها من المدن خلال 3 أيام، وذلك  في الذكرى الـ40 لثورة إيران.

عمليات الحرق والتظاهر تزامنت في وقت كان النظام قد رفع الجاهزية التامة لقواته بمناسبة الذكري الـ40 للثورة الإيرانية، حيث قام بوضع كاميرات في أماكن عديدة من أجل منع حرق مركز قواته. 

وشنّ النظام الإيراني الأيام الماضية حملة اعتقالات لأعضاء معاقل الانتفاضة، بعد عملية حرق مراكز الباسيج التي حدثت في طهران ومدن مشهد وإسفراين في الشمال الشرقي والأهواز وهنديجان في الجنوب الغربي ولنغرود ورشت في الشمال وبرازجان في الجنوب وكرمنشاه في الغرب، وكل أنحاء إيران. 

وفي السياق نفسه، أحيا أعضاء المعارضة مراسم الذكرى السنوية لحادث 8 فبراير/ شباط 1982 عندما استخدم النظام الإيراني طائرات وقاذفات آربي جي 7 للهجوم على مكان تواجد بعض أعضاء المعارضة الإيرانية في وسط طهران بسبب مقاومتهم للنظام الدموي. 

وتمر هذه الأيام الذكرى الـ40 على ثورة الخميني في إيران، وبالتزامن معها دعا رضا بهلوي، ولي عهد الأسرة البهلوية، التي حكمت البلاد بين عامي 1925 و1979 إلى عصيان مدني بغية إسقاط نظام ولاية الفقيه. 

وأشار بهلوي، المقيم في الولايات المتحدة منذ خروجه من إيران نهاية سبعينيات القرن الماضي، إلى أن العصيان المدني يعد خطوة أولى على طريق إعادة إعمار شامل بعد مرحلة الإطاحة بحكم نظام ولاية الفقيه. 


تعليقات