سياسة

نتنياهو يتعهد بضم مستوطنات بالضفة حال فوزه بالانتخابات

السبت 2019.4.6 10:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 273قراءة
  • 0 تعليق
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، السبت، أنه يعتزم ضم مستوطنات في الضفة الغربية المحتلة إذا احتفظ بمنصبه في الانتخابات المقبلة.

ورد نتنياهو، في حديث لقناة 12 نيوز الإسرائيلية، على سؤال حول سبب عدم توسيع نطاق السيادة الإسرائيلية لتشمل مستوطنات كبيرة بالضفة الغربية مثلما حدث في القدس الشرقية وهضبة الجولان، قائلا "أنتم تسألون عما إذا كنا سنتحرك للمرحلة التالية، الإجابة نعم، سنتحرك إلى المرحلة التالية، سأوسع نطاق السيادة (الإسرائيلية)".

كان نتنياهو ذكر أنه لم ينسق محتوى صفقة القرن مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ولكنه استدرك "عرضت أمامه وأمام رجاله 3 شروط أساسية، آمل في أن تنعكس في الخطة، أولا: عدم اقتلاع أي مستوطن، ليس فقط مستوطنة، بل أي مستوطن. ثانيا: نحن سنواصل سيطرتنا على المنطقة الواقعة غربي نهر الأردن، ما يعني أنه لا يوجد سؤال حول المطاردة الساخنة، وجودنا هناك ثابت، هذه هي السلطة السيادية الرئيسية التي ستبقى في أيدينا في كل وضع، ثالثا: لن نقسم القدس".


وفي إشارة إلى المستوطنات الإسرائيلية قال نتنياهو "أنا لست مستعدا للتنازل عن السيادة المستقبلية بتاتا، هم سيبقون هناك تحت السيادة الإسرائيلية، إذا أبقينا مجموعة مستوطنات ونخضعها لسيادة فلسطينية فلن تبقى هناك أي مستوطنة ولو ليوم واحد، أنا سأبقي جميعها تحت السيادة الإسرائيلية وسنكون المسؤولين عن الأمن".

ولم يستبعد ضم المناطق المصنفة (ج) التي تشكل 60% من مساحة الضفة الغربية وقال "أعدك بأنك ستفاجأ، لا يمكنني القول بشأن الخطة، لكن الرئيس ترامب هو صديق كبير، وأشك إذا سيكون هناك صديق أكبر منه في المستقبل".

في الـ9 من أبريل/نيسان الجاري، تجري انتخابات الكنيست الـ21 في تاريخ إسرائيل، والتي يتقرر على ضوء نتائجها تكليف أحد أعضاء الكنيست الذي يحظى بدعم وموافقة أغلبية الكتل البرلمانية بتشكيل الحكومة، بناء على تكليف من رئيس الدولة.

وتجرى انتخابات الكنيست في إسرائيل وفق نظام التمثيل النسبي، الذي يعتبر الدولة دائرة انتخابية واحدة، وتتنافس الأحزاب والقوائم الانتخابية على مقاعد الكنيست الـ120، وتوزع المقاعد وفق عدد الأصوات التي حصلت عليها كل قائمة، وفي حال لم تحصل بعض القوائم الانتخابية على معامل التمثيل في الكنيست الذي يبلغ الآن 3.25% من أصوات الناخبين، يتم توزيع هذه الأصوات على القوائم الممثلة في الكنيست على ضوء الاتفاق بين القوائم، أو منح هذه الأصوات للقوائم والأحزاب الحاصلة على العدد الأكبر من أصوات الناخبين.

تعليقات