سياسة

حبس شقيق عهد التميمي لرشقه جنديا إسرائيليا بالحجارة

الثلاثاء 2018.8.21 07:25 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 513قراءة
  • 0 تعليق
 صورة رسمها إيطاليان لعهد التميمي على الجدار العنصري

صورة رسمها إيطاليان لعهد التميمي على الجدار العنصري

قضت محكمة إسرائيلية بحبس شقيق الشابة عهد التميمي، 14 شهرا، بزعم استهدافه جنديا إسرائيليا برشقه بالحجارة.

 وورد في وثيقة المحكمة أنه بما أن وعد التميمي تلقى حكماً مع وقف التنفيذ لرشقه بالحجارة عناصر أمن إسرائيليين في 2016، حكم عليه بالسجن 14 شهراً، جراء حادثة عام 2017 كجزء من اتفاق لتخفيف العقوبة. 

ولدى سؤاله في المحكمة إن كان لديه ما يضيفه، قال شقيق عهد البالغ من العمر 22 عاما "لا شيء لدي لأضيفه". 

ووقعت الحادثة في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة، حيث تسكن عائلة التميمي. 

وأطلق سراح عهد (17 عاما) الشهر الماضي، بعدما قضت ثمانية شهور في السجن لقيامها بضرب جنديين إسرائيليين أمام منزل عائلتها في الضفة الغربية. 

وأكدت أن تجربة السجن غيرتها كثيراً، لكنها غير نادمة على صفع الجنديين. 

وانتشر تسجيل مصور للحادثة على وسائل التواصل الاجتماعي، وسط إشادة من الفلسطينيين قوبل بتنديد من الإسرائيليين الذين اتهموا عائلتها بتحريضها للقيام بذلك. 

وانتقدت المجموعات الحقوقية إسرائيل بشدة على مدة عقوبة عهد التميمي.

تعليقات