رياضة

رئيس اللجنة الأولمبية اليابانية يقترب من الاستقالة بسبب مزاعم الفساد

السبت 2019.3.16 10:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 135قراءة
  • 0 تعليق
تسونيكازو تاكيدا

تسونيكازو تاكيدا

أعرب تسونيكازو تاكيدا، رئيس اللجنة الأولمبية اليابانية، عن رغبته في الاستقالة من منصبه على خلفية التحقيقات التي بدأها القضاء الفرنسي ضده، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الرسمية "كيودو".

ويواجه تاكيدا (71 عاما) الذي يتولى رئاسة اللجنة الأولمبية اليابانية منذ عام 2011، تحقيقات من قبل القضاء الفرنسي في تهم فساد على صلة بمزاعم شراء أصوات لاختيار العاصمة اليابانية طوكيو لاستضافة أولمبياد 2020.

وقد يتقدم تاكيدا باستقالته الثلاثاء، أثناء اجتماع مجلس اللجنة الأولمبية، وفقا لما ذكرته "كيودو" نقلا عن شخصية مقربة من رئيس اللجنة. 

وتتمحور الشبهات حول المبلغ الذي دفعته اللجنة اليابانية لشركة استشارية في سنغافورة، وبلغت قيمته 230 مليون ين (2.12 مليون دولار) قبل فترة قصيرة من اختيار طوكيو لتنظيم دورة الألعاب الأولمبية في 2020. 

وتعتقد النيابة الفرنسية أن هذا التحويل الموجه رسميا نظير خدمات استشارية، من المحتمل أن يكون قد استخدم في الواقع لتقديم رشاوى لأعضاء أفارقة في اللجنة الأولمبية الدولية عبر الشركة المذكورة، كي يصوتوا لصالح طوكيو في التصويت الذي أقيم ببوينوس آيرس.

ونفى تاكيدا أكثر من مرة أن يكون قد قدم رشاوى لأي طرف، مؤكدا أن الأموال التي دفعتها اللجنة للشركة المشار إليها كانت نظير خدمات استشارية.

تعليقات