سياسة

الأمن الأردني يلقي القبض على قاتل مسؤول سابق بالمخابرات

الأربعاء 2018.10.24 11:24 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 343قراءة
  • 0 تعليق
الأمن الأردني يصل إلى القاتل خلال ساعات من وقوع الحادث- أرشيفية

الأمن الأردني يصل إلى القاتل خلال ساعات من وقوع الحادث- أرشيفية

أعلنت السلطات الأردنية القبض على قاتل اللواء المتقاعد من دائرة المخابرات العامة في الأردن، حابس الحناينة، الذي لقي مصرعه جراء إطلاق النار عليه.

وأفادت وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، الأربعاء، بأن القاتل اعترف خلال التحقيق معه بـ"أنه خطط منذ فترة لقتله (الحناينة)؛ لاعتقاده أنه كان وراء اعتقاله أثناء وجوده في روسيا عام 2005، وأنه وراء تعرضه لأكثر من موقف في عمله". 

وقال الناطق باسم مديرية الأمن العام في الأردن إنه "ورد مساء أمس بلاغ لمديرية شرطة محافظة مادبا بتعرض اللواء المتقاعد حابس الحناينه (المخابرات العامة) لإطلاق عيارات نارية من قبل شخص مجهول أثناء وجوده أمام منزله (قيد الإنشاء) في محافظة مادبا، وما لبث أن فارق الحياة متأثرا بإصابته، فيما لاذ مطلق النار بالفرار من المكان، حيث شُكّل فريق تحقيقي خاص من مديرية الأمن العام والمخابرات العامة لمتابعة التحقيق في القضية".

حابس الحناينه- أرشيفية

وأضاف الناطق الإعلامي أن "فريق التحقيق وخلال ساعات تمكن من خلال جمع المعلومات ومتابعتها والاستماع لأقوال الشهود من تحديد هوية المشتبه به في ارتكاب الجريمة، حيث ألقي القبض عليه".

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية أن القاتل اعترف في التحقيق بأنه "مساء يوم أمس توجه إلى منزل قيد الإنشاء يعود للواء الحناينة في محافظة مادبا، وفور مشاهدته له أقدم على إطلاق عدة عيارات نارية باتجاهه، ولاذ بالفرار وقام بإخفاء سلاح الجريمة، حيث جرى بدلالته ضبط السلاح وسيتم توديعه للجهات القضائية المختصة"، حسب ما تقلت وكالة الأنباء الأردنية.

كانت مصادر قد قالت لـ"العين الإخبارية" إنّ "اللواء المتقاعد الذي كان يشغل منصب مدير وحدة مكافحة الإرهاب في دائرة المخابرات الأردنية، تلقى 3 رصاصات في صدره أمام منزله"، مشيرة إلى أنه "تم نقل جثته إلى مستشفى النديم الحكومي".

تعليقات