فن

الفيلم المصري "يوم الدين" كامل العدد في مهرجان مراكش

الجمعة 2018.12.7 07:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 71قراءة
  • 0 تعليق
لقطة من فيلم "يوم الدين"

لقطة من فيلم "يوم الدين"

عرض الفيلم المصري "يوم الدين"، الخميس، ضمن قسم العروض الخاصة بالدورة الـ17 من مهرجان مراكش السينمائي الدولي، بعد مشاركاته الناجحة في مهرجانات دولية عدة، أشهرها "كان" السينمائي الدولي.


وشهد عرض الفيلم مرور صناع العمل على السجادة الحمراء، وهم: المخرج أبوبكر شوقي، والمنتجان دينا إمام ومحمد حفظي، وبطلا الفيلم راضي جمال المتعافي من مرض الجزام، والطفل أحمد عبدالحافظ، وشاركهم المرور عدد كبير من السينمائيين المغاربة والأجانب.


فيما شهدت قاعة عرض الفيلم إقبالا جماهيريا كبيرا لمشاهدة العمل، إذ حملت قاعة الوزراء بقصر المؤتمرات، مقر المهرجان، لافتة "كامل العدد"، وبمجرد انتهاء العرض صفق الجمهور بحرارة من شدة الإعجاب بالقصة الإنسانية التي يطرحها الفيلم، وبراعة المخرج والممثلين في التعبير عنها.


وصعد فريق العمل إلى المسرح قبيل بدء الفيلم، وألقى المخرج أبو بكر شوقي كلمة قصيرة، أعرب خلالها عن سعادته بعرض الفيلم في مهرجان مراكش، مؤكدا أن "للمغرب والشعب المغربي مكانة خاصة في قلبي".

وتدور أحداث "يوم الدين" عن "بشاي" المتعافي من مرض الجزام الذي يذهب إلى محافظة قنا في أقصى صعيد مصر للبحث عن أسرته بعد 30 عاما من إيداعه مصحة لعلاج الجزام تعرف بـ"مستعمرة الجزام"، إذ تركه والده هناك ولم يسأل عنه طوال هذه المدة، ويصاحبه في رحلته للبحث عن أسرته طفل يتيم يدعى "أوباما".

واختارت مصر "يوم الدين"، الفيلم الروائي الطويل الأول للمخرج أبوبكر شوقي، ليمثلها في جائزة الأوسكار لأفضل فيلم ناطق بلغة غير الإنجليزية.


تعليقات