سياسة

تعز.. قتلى وجرحى في اشتباكات مسلحة

الخميس 2018.8.9 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 341قراءة
  • 0 تعليق
دوريات أمنية يمنية_ أرشيفية

دوريات أمنية يمنية_ أرشيفية

سقط 4 قتلى بينهم مدني، الأربعاء، في اشتباكات مسلحة اندلعت بحي الجمهوري في مدينة تعز اليمنية، فيما وجه محافظ المحافظة، أمين محمود، بتفعيل أداء الحملة الأمنية وملاحقة الخارجين عن القانون.

وقالت مصادر لـ"العين الإخبارية"، إن مسلحين هاجموا دوريات للشرطة العسكرية بحي الجمهوري، وسيطروا على المستشفى الجمهوري، ثاني أكبر المرافق الحكومية في مدينة تعز.

وأشارت المصادر إلى أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 3 جنود ومدني، فيما أصيب أكثر من 5 مدنيين من المارة جراء الاشتباكات المتصاعدة منذ صباح الأربعاء.

وتوسعت رقعة الاشتباكات لتشمل أحياء باب موسى وحي الجمهوري، جراء قيام مسلحين خارجين عن القانون بنقض اتفاقات سابقة، ومهاجمة دوريات أمنية في مسعى منها لاستعادة السيطرة على مقرات حكومية سبق وأن قامت بتسليمها.

وعقد محافظ تعز، أمين محمود، اجتماعا طارئا باللجنة الأمنية، مساء الأربعاء، في أعقاب الاشتباكات، ووجه بالتحقيق في تداعيات الأحداث المؤسفة التي شهدتها المدينة، وفقا لبيان صادر عن إدارة إعلام تعز.

ووفقا للبيان، فقد وجّه المحافظ أيضا "بسرعة تفعيل أداء الحملة الأمنية وملاحقة الخارجين عن القانون، الذين يخلون بالأمن والسكينة العامة في المحافظة"، دون تحديد هوياتهم.

كما نصت توجيهات المحافظ على "تأمين حي الجمهوري وعودة الشرطة العسكرية إلى المستشفى الجمهوري، وتشكيل لجنة تحقيق في الاعتداءات على أفراد الشرطة، وحوادث القتل والاعتداء".

وقال مسؤول محلي لـ"العين الإخبارية"، إن حملة عسكرية من المقرر أن تنطلق خلال الساعات القادمة لمداهمة أوكار العناصر التخريبية في حي مستشفى الجمهوري وتأمينه، والقبض على المسلحين الموجودين هناك".

وعادت موجة العنف بشكل مفاجئ إلى مدينة تعز منذ منتصف نهار الثلاثاء، وذلك بوقوع 3 حوادث اغتيال طالت جنود في الجيش الوطني، أحدهم تم إعدامه بالذبح، وفقا لمصادر أمنية.

وتشهد مدينة تعز اضطرابات أمنية وسلسلة اغتيالات طالت عسكريين وقيادات مدنية ودعاة، على الرغم من الجهود التي يبذلها محافظ المحافظة الجديد، أمين محمود، في سبيل ترسيخ وجود الدولة.

ونفذ المحافظ حملة أمنية واسعة، حظيت بدعم من التحالف العربي، في سبيل استعادة المرافق العامة والخاصة من المسلحين الذين كانوا يتمركزون فيها منذ دحر مليشيا الحوثي الانقلابية من أحياء المدينة.

تعليقات