اقتصاد

وفد اقتصادي كويتي يبحث فرص تطوير الشراكات الاقتصادية مع إيطاليا

الخميس 2019.3.7 08:12 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 197قراءة
  • 0 تعليق
وفد غرفة التجارة الكويتية

وفد غرفة التجارة الكويتية

بحث وفد اقتصادي كويتي مع قطاع الأعمال والاقتصاد في مدينة فلورنسا وبرلمان إقليم توسكانا، الأربعاء، فرص وسبل تطوير وتنمية الشراكات والعلاقات الاقتصادية المتبادلة مع إيطاليا.

وقال عبدالله الحميضي رئيس وفد غرفة تجارة وصناعة الكويت، في لقاء موسع مع ممثلي قطاع الأعمال بالمدينة، إن إيطاليا تعد تاسع شريك تجاري للكويت، بحجم تبادل بلغ 1.2 مليار يورو (1.5 مليار دولار).

وأكد وجود فرص قوية ورغبة عالية بزيادة التبادل التجاري بين البلدين، من خلال تشجيع الأعمال والشراكات والاستثمارات المتبادلة واللقاءات والزيارات وإقامة المعارض على الجانبين.

كما أكد أن الفرص المتاحة لم تقتنص بعد بالشكل الكافي، معتبرا أن دور اللقاء واللقاءات المقبلة هو إتاحة السبيل لمشاركة قطاع الأعمال الكويتي والإيطالي عبر الشراكات المتنوعة، للمساهمة في تنفيذ رؤية حكومة الكويت الطموحة لعام 2030.

ورحب بييرأندريا فاني، رئيس جمعية الصداقة الإيطالية الكويتية، بالوفد الاقتصادي الكويتي في مستهل زيارته، شاكرا تلبية دعوة الجمعية لزيارة فلورنسا، لفتح قنوات التواصل والحوار بين قيادات الأعمال على الجانبين، في إطار النمو المطرد الذي تشهده العلاقات الثنائية الإيطالية الكويتية المثمرة خلال السنوات الأخيرة.

كما عبر نائب رئيس غرفة التجارة بمحافظة فلورنسا ماريو كوريا عن تطلعه لأن تسفر زيارة الوفد الكويتي عن إعطاء دفعة جديدة وقوية للعلاقات بين ممثليات قطاع الأعمال في البلدين، وتبادل مزيد من الزيارات تسهم في تطوير التعاون المثمر بين الطرفين.

وفي كلمة له باللقاء، أعرب رئيس برلمان توسكانا عن سعادته واعتزازه باستضافة هذا اللقاء، الذي يندرج في إطار علاقات خاصة ومميزة بين مدينة فلورنسا والإقليم وبين الكويت وشعبها، بدأت قبل 28 سنة عندما نهضت وتأسست جمعية الصداقة الإيطالية الكويتية الفريدة في وقت حالك للتضامن مع الكويت وحريتها واستقلالها.

وأكد جاني، الذي انضم في حملة التضامن الشعبي مع الكويت، أهمية دور الجمعية الإيجابي وجهدها المتواصل في مساندة نمو وتطوير هذه الصداقة الاستثنائية والمترسخة على كافة الأصعدة منها العلاقات الاقتصادية، معتبرا مشاركة المنظمات المهنية الإيطالية مرآة للحرص المتبادل على مواصلة بناء صروح الصداقة بمختلف دعائمها.

ويقوم الوفد الاقتصادي الكويتي، الذي زار مقر جمعية الصداقة الإيطالية الكويتية والتقى أعضاءها من أصدقاء الكويت، اليوم وغدا بجولة من الزيارات لبعض الشركات الإيطالية المتميزة عالميا في مجالات الخدمات اللوجيستية والصناعات الطبية والصحية والموضة الشهيرة.

ويضم الوفد -الذي وصل أمس، في زيارة تستمر يومين- برئاسة أمين صندوق غرفة تجارة وصناعة الكويت عبدالله الحميضي، وأعضاء مجلس الإدارة وفاء القطامي وعلي جمعة وعضو المكتب أسامة النصف والمدير العام رباح الرباح ومدير العلاقات الخارجية صلاح عيادة.

تعليقات