سياسة

عملية ناجحة للجيش الليبي تحرر مختطفين من قبضة عصابات تشادية

الثلاثاء 2019.1.1 04:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 300قراءة
  • 0 تعليق
قوات من الجيش الليبي- أرشيفية

قوات من الجيش الليبي- أرشيفية

نجحت قوات الجيش الوطني الليبي في تحرير 14 شخصاً، بعد أن اختطفتهم عصابات تشادية في منطقة غدوة جنوبي مدينة سبها. 

وقالت مصادر لـ"العين الإخبارية"، الثلاثاء، إن قوات الجيش تمكنت من تحرير المختطفين، وجميعهم ليبيين، وملاحقة العصابات التشادية على بعد 60 كم من مدينة سبها، مؤكدة مقتل اثنين من كتيبة خالد بن الوليد التابعة للجيش الليبي. 

وتم تحرير المختطفين، خلال عملية أمنية مشتركة، نفذتها وحدات من اللواء العاشر وكتيبة خالد بن وليد التابعتين للجيش، وكتيبة شهداء قاعة سبها، والشباب المساندون للغرفة الأمنية المشتركة في مناطق مرزق وغدوة وسبها.

والخميس الماضي، قُتل ضابط من قوات الشرق الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، وأصيب 13 جندياً في هجوم استهدف أحد مقراته في واحة "تراغن" جنوب غربي ليبيا.

وتتمركز بعض جماعات المعارضة التشادية جنوبي ليبيا، مستغلة طول الحدود والفراغ الأمني، في شن هجمات على قوات الجيش الليبي التابع لحفتر، ومواقع الجيش التشادي، انطلاقاً من الأراضي الليبية.

ويعد "تيمان أرديمي"، وهو قائد لمليشيات متمردة تدعى "تجمع قوى التغيير"، من أبرز المعارضين لنظام الرئيس التشادي إدريس ديبي إتنو، ويقيم في العاصمة القطرية الدوحة منذ 10 سنوات.

تعليقات