اقتصاد

3.4 مليار دولار حجم سوق الخدمات اللوجستية في الكويت عام 2022

السبت 2018.11.17 02:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 257قراءة
  • 0 تعليق
أوراق نقد كويتية

أوراق نقد كويتية

وضعت الكويت خططا مستقبلية لتطوير القطاعات الحيوية الاستراتيجية وتعزيز القدرة التنافسية من خلال تنفيذ العديد من المشروعات مثل تطوير الموانئ البحرية والمطارات والطرق والسكك الحديدية والتي بدورها تؤدي مباشرة إلى ارتفاع نشاط الخدمات اللوجستية في البلاد. 

وعلى ضوء ما تقدم توقع تقرير اقتصادي نشرته صحيفة الأنباء الكويتية السبت أن يصل حجم سوق الخدمات اللوجستية والتخزين في الكويت إلى 3.4 مليار دولار تقريبا بحلول عام 2022.

ويتوقع التقرير الذي نشره موقع Ken Research التابع لشركة PRNewswire عن سوق الخدمات اللوجستية والتخزين في الكويت أن تصبح الخدمات السريعة في الكويت أكثر أهمية في المستقبل القريب، بينما يصبح الاقتصاد الكويتي أكثر تكاملا بسبب التوسع السريع في خدمات التجارة الدولية، كما توقع نمو صناعة الشحن بسبب ارتفاع سوق التجارة الإلكترونية مع زيادة الطلب من المتسوقين عبر الإنترنت والسلع الإلكترونية المستوردة إلى البلاد.

الاستثمارات الحكومية

وعن الاستثمارات الحكومية في قطاع اللوجستيات والتخزين، قال التقرير إن هذه السوق تطورت في الكويت في الآونة الأخيرة نتيجة تعاظم تطبيقات العولمة التي زادت من الأنشطة التجارية في البلاد، ما استدعى اتخاذ الحكومة الكويتية خططا للاستثمار عبر القطاعات الاستراتيجية في إطار خطة التنمية الخمسية 2015/2020، حيث من المقرر أن تخصص الاستثمارات بشكل أساسي للبنية التحتية للنقل واللوجستيات التي ستعمل على تحقيق هدف تحويل الكويت إلى مركز تجاري في شمال الخليج.

خدمات التسليم السريعة

وتحدث التقرير عن زيادة الطلب على عمليات تسليم المشتريات عبر التجارة الإلكترونية في الكويت ضمن نطاق زمني محدد، ناهيك عن الاهتمام بجودة الخدمات، الأمر الذي يتوقع أن يعزز نشاطات سوق التوصيل السريع في السنوات المقبلة. ولتكريس هذا الأمر، قامت شركات التوصيل السريع خدمة التوصيل من الباب إلى الباب في الأسواق المحلية والدولية، كما أقامت مرافق متطورة لتتبع مسار الشحنات لتلبية وتسليم الطلبيات الحساسة بالنسبة للوقت في قطاع اللوجستيات في الكويت.

نمو التجارة الإلكترونية

وتوقع التقرير أن يسهم قطاع التجارة الإلكترونية في الكويت خلال الفترة الخاضعة للدراسة في زيادة الطلب بقوة على الشحن ليصل سوق هذه التجارة في الكويت إلى 1.1 مليار دولار عام 2020 بسبب زيادة التسوق عبر الإنترنت. ومع ذلك فإن صناعة التجارة الإلكترونية تسهم في الحد الأدنى من إيرادات صناعة الشحن بوجه عام، ولكن مع نمو إعداد المتسوقين عبر الإنترنت وزيادة الطلب، فان التسليم السريع للسلع المستوردة في المستقبل سيسهم بنسبة كبيرة في توسيع سوق الشحن.

وختم الموقع بالقول إنه من المتوقع أن ينمو سوق اللوجستيات والتخزين في الكويت بمعدل إيجابي سنوي مركب بنحو 9% خلال فترة التوقعات التي تمتد بين عامي 2018 و2022، وأن يستمد السوق زخما من تصاعد الأنشطة الصناعية، وتنامي التجارة الإلكترونية والاستثمار الحكومي المستدام في توسيع البنية التحتية اللوجستية والنمو الاقتصادي المستمر.

تعليقات