فن

مهرجان الأقصر الأفريقي يحتفي بالسينما التونسية

الأحد 2018.11.11 02:01 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 101قراءة
  • 0 تعليق
القائمون على مهرجاني قرطاج التونسي والأقصر

القائمون على مهرجاني قرطاج التونسي والأقصر

أعلن القائمون على مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية في دورته الـ8، توقيع بروتوكول تعاون بين المهرجان والمركز الوطني للسينما التونسية، مطلع ديسمبر/كانون الأول المقبل، وتكريم السينما التونسية.

جاء ذلك على هامش فعاليات مهرجان أيام قرطاج السينمائية، في دورته الـ29، التي حضرها السيناريست سيد فؤاد رئيس مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، والمخرجة عزة الحسين مديرة المهرجان، إذ أجريا لقاء تنسيقيا مع القائمين على المركز الوطني التونسي، بحضور مديرته الدكتورة شيراز العتيري، للانتهاء من التفاصيل كافة.


وكشف مهرجان الأقصر الأفريقي، في بيان، عن تفاصيل التكريم المبدئية، والمتمثلة في خروج كتاب عن السينما التونسية في الألفية الثالثة من تأليف الدكتور طارق بن شعبان، باللغتين الفرنسية والعربية.

ويشارك المركز الوطني للسينما والصورة بتونس بالدعم، متمثلا في الدكتورة شيراز العتيري مديرة المركز الوطني للسينما، وتخصيص معرض يحتوي على 20 ملصقا لأشهر وأهم الأفلام في السينما التونسية. 


ومن المقرر تنظيم 5 عروض لأفلام تونسية بقسم خاص في الدورة الـ8 بمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، بحضور وفد كبير من السينمائيين التوانسة يشمل فريق عمل أيام قرطاج السينمائية، منهم المنتج نجيب عياد المدير العام لقرطاج، والدكتورة لمياء قيقة المدير الفني للمهرجان، وأيضا مخرجو الأفلام الـ5.


وتقام ندوة رئيسية عن الكتاب الخاص بالسينما التونسية، بحضور مؤلفه الدكتور السيناريست طارق بن شعبان مستشار مهرجان أيام قرطاج السينمائية، عضو لجنة تحكيم مسابقة الأفلام التسجيلية الطويلة بمهرجان الأقصر للسينما الأفريقية أيضا. 


وأكدت إدارة مهرجان الأقصر أن اختيار السينما التونسية "هو تكريم مستحق لسينما جادة وعريقة، وكذلك لمهرجان مهم مثل أيام قرطاج السينمائية عميد المهرجانات التي تهتم بالسينما الأفريقية والعربية، فهو مهرجان عريق".

كان مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية الذي يعقد سنويا في جنوب مصر اختار سبتمبر/أيلول الماضي، السينما التونسية ضيف شرف لدورته الـ8، والتي تقام في مارس/آذار 2019. 


تعليقات