سياسة

هجوم مانشستر.. توصيلة مجانية وأسرّة وطعام للناجين

الثلاثاء 2017.5.23 09:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 365قراءة
  • 0 تعليق
ناجون من هجوم مانشستر الإرهابي

ناجون من هجوم مانشستر الإرهابي

أغلقت سيارات الأجرة في مدينة مانشستر عدادتها لتقديم رحلات مجانية للمنزل لهؤلاء من علقوا في الهجوم الإرهابي الذي شهدته المدينة البريطانية، مساء الإثنين، وأسفر عن مقتل 22 شخصاً وإصابة 59 آخرين.

وهرب حضور الحفل الغنائي الكبير -أكثر من 21 ألف شخص- الذي كان في ساحة "مانشستر أرينا" بعد الانفجار، حيث علق كثيرون بعد إيقاف شبكات المواصلات العامة تماماً، للسماح للأجهزة الأمنية بالتحقيق في الحادث.

لكن سائقي التاكسي في المدينة والعديد من شركات سيارات الأجرة والتاكسي الصغير، قدمت خدماتها مجاناً لمساعدة هؤلاء الناجين الباحثين عن طريق إلى المنزل، حسب ما نقلته صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

وأكد سائق تاكسي بشركة "سيارات الشوارع مانشستر"، أن شركته تقدم رحلات مجانية إلى المنزل للناس بعد الحادث.

وعملت كذلك سيارات الأجرة السوداء في مركز المدينة خلال الليل مجاناً، بينما وردت تقارير على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن سائقي التاكسي جاءوا من مدن أخرى بعيدة مثل ليفربول لمساعدة الناجين.

ولم تتوقف التوصيلة المجانية عند التاكسي الليلة الماضية، حيث عرضت محلات ومطاعم مثل "كيك أواي" أن سائقي التوصيل الخاصين به متاحون لنقل الناجين من الهجوم إلى منازلهم.

وقدم سكان مركز مدينة مانشستر كذلك المساعدة، حيث تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي أن أهالي المدينة يقدمون أسّرة وطعام وشراب للعالقين بعد الهجوم، حيث كان عدد كبير من الحضور قادمين من مدن أخرى.

ومن جانبه، قال محمد شفيق، الرئيس التنفيذي لمؤسسة "رمضان"- جماعة معتدلة تهدف لمساعدة أطفال المسلمين في بريطانيا وتعزيز الحوار بين الأديان- "إنه لحزن عميق التفجير الذي وقع في مانشستر أرينا وأدى لخسائر أكدتها الشرطة. ردنا المبدئي ينبغي أن يكون التضامن والتعازي والدعوات للضحايا وعائلاتهم".

وأضاف شفيق، أن "شرطة مانشستر الكبرى أدت عملاً رائعاً بجانب خدمات الطوارئ، أحيي حرفيتهم وإخلاصهم".

وتابع قائلاً: "أحب مدينة مانشستر وفخور بأن المدينة توحدت. الليلة رأينا قائدي تاكسي يقدمون رحلات مجانية للعالقين. الفنادق والمطاعم استقبلت الناجين. وسكان مانشستر يظهرون تعاطفاً للناجين والضيوف في مدينتنا".

تعليقات