Flowers
اقتصاد

مئوية قطر.. شاشات البورصة " حمراء" ونزوح للمستثمرين

الثلاثاء 2017.9.12 12:18 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق
سوق قطر المالي

سوق قطر المالي

هوت مؤشرات وأرباح الشركات المدرجة في بورصة قطر على نحو حاد منذ المقاطعة العربية للدوحة  لدعمها الإرهاب لتسجل أسوأ أداء بين أسواق المال بالمنطقة. 

ويتجنب المستثمرون حاليا بورصة قطر لغموض المستقبل الاقتصادي للبلد، في الوقت الذي تشهد فيه السوق نزوحا ومبيعات مكثفة.

وفقا لتقارير إحصائية، بلغت خسائر رأس المال السوقي لبورصة قطر 12.8% لتسجل 464.131 مليار ريال قطري في أغسطس مقابل 532.505 مليار ريال قطري في 4 يونيو الماضي لتفقد نحو 68.374 مليار ريال.

وفقد المؤشر العام للسوق 1391.2 نقطة منذ المقاطعة العربية بنسبة  14.02%،وسجلت الإثنين 8532.40 نقطة، مقابل 9923.60 نقطة في 4 يونيو.

وهبط ربح الأسهم القيادية، إذ خسر بنك قطر الوطني –أكبر بنك قطري - 11.15% ليسجل السهم 130.60 نهاية أغسطس مقابل 147 ريال بداية شهر يونيو، وخسر سهم "الريان"13.88% ليسجل 38.15 ريال مقابل 44.30 ريال قطري في أول يونيو، وهبط "فودافون قطر" 5.1% ليسجل السهم 8.30 ريال مقابل 8.75 ريال.

وعبّرت وكالة موديز للتصنيف الائتماني عن تشاؤمها بخصوص مستقبل اقتصاد قطر، من خلال تغيير نظرتها المستقبلية إلى سلبية، وأكدت في بيان أن السبب وراء تغير النظر إلى التشاؤم هي استمرار أزمة اقتصاد قطر .

وتفقد قطر يوميا مزيدا من أموال الشركات والاستثمارات الخليجية والأجنبية.

وتراجعت السيولة المتداولة في السوق 38.14% لتسجل 3.744 مليار ريال خلال 22 جلسة تداول في شهر أغسطس بمتوسط يومي  170.220 مليون ريال، مقابل 5.936 مليار ريال قطري خلال 23 جلسة تداول في شهر مايو الماضي، بمتوسط 258.094 مليون ريال قطري يوميا.

ويضع الخفض المتواصل للتصنيف الائتماني لقطر من قبل أكبر وكالات التصنيف في العالم الاقتصاد القطري على حافة الهاوية، ويضعه أمام تحديات صعبة.

وشهدت أكبر القطاعات في بورصة قطر انخفاضًا في أرباحها خلال النصف الأول من عام 2017، حيث شهد قطاعي الاتصالات والسلع، بالإضافة إلى القطاع المالي، انخفاضًا بنسبة 26% و32% و17% على التوالي.

تعليقات