سياسة

اشتباكات بين قوات الجيش الوطني ومليشيات مسلحة غرب ليبيا

الخميس 2019.4.4 01:04 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 130قراءة
  • 0 تعليق
قوات تابعة للجيش الوطني الليبي- أرشيفية

قوات تابعة للجيش الوطني الليبي- أرشيفية

قال مصدر عسكري ليبي، الأربعاء، إن اشتباكات مسلحة اندلعت بين قوات الجيش الوطني ومليشيات مسلحة تتمركز في منطقة الأصابعة غربي البلاد.

وأكد المصدر الليبي - رافضاً الإفصاح عن هويته- في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية", أن مليشيات مسلحة استهدفت قوات الجيش الوطني الليبي بالأسلحة المتوسطة، ما دفعها للرد على مصدر النيران.


من جانبه، استنكر المجلس الرئاسي الليبي ما وصفه بالتصعيد العسكري من قبل بعض الأطراف، وإعلانها التوجه نحو طرابلس، وأعلن النفير العام ضد أي تهديدات تستهدف زعزعة أمن المنطقة.

وقال المجلس، في بيان، الأربعاء: "تابعنا بأسف ما يصدر عن بعض الأطراف من تصريحات وبيانات تتحدث عن التوجه لتطهير المنطقة الغربية وتحرير العاصمة طرابلس".


وندد البيان بهذا التصعيد قائلاً: "إن هذه اللغة لا تساعد على تحقيق وفاق أو توافق وتحبط آمال الليبيين في الاستقرار وتستهين بجميع الأطراف؛ حيث يأتي هذا التصعيد الممنهج قبل أيام معدودة من عقد الملتقى الوطني الجامع، الذي يرى فيه الليبيون بصيص أمل ومخرجاً من الأزمة وفرصة لتوحيد المؤسسات وطريقاً يوصل للانتخابات".

وجدد المجلس الرئاسى الليبي تأكيده بألا حل عسكرياً للأزمة الليبية، قائلاً "إن الحرب لا تجلب إلا الدمار للبلد والمعاناة للشعب، فكفوا عن لغة التهديد والوعيد، واحتكموا للغة العقل والحكمة".

تعليقات