سياسة

نتنياهو يستجدي الأصوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي في يوم الانتخابات

الثلاثاء 2019.4.9 12:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 148قراءة
  • 0 تعليق
إسرائيلي يسير بملصق لنتنياهو  في أحد أسواق تل أبيب

إسرائيلي يسير بملصق لنتنياهو في أحد أسواق تل أبيب

" صباح الخير. أطلب هذا الصباح التحدث معكم شخصيًا عبر برنامج المراسلة. كل ما يتطلبه الأمر هو نقرة واحدة على الرابط. أنا بالانتظار".

المتحدث هو رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي دام في منصبه عشر سنوات ومتهم الآن بقضايا فساد بينها خيانة الثقة واستغلال المنصب والحصول على رشاوى.

حديث لنتنياهو جاء في تسجيل مصور نشره على مواقع التواصل الاجتماعي في يوم الانتخابات التي انطلقت اليوم الثلاثاء، في محاولة منه لاستجداء الناخبين في اللحظات الأخيرة على التصويت لحزبه الذي يواجه منافسة شرسة في هذا السباق البرلماني،

ويلاحق بيني جانتس، القائد السابق للجيش الإسرائيلي ورئيس حزب "أزرق أبيض"، نتنياهو في استطلاعات الرأي التي تتنبأ بقدرته على تغيير المعادلة في المشهد الانتخابي وقلب الطاولة على رئيس الوزراء الحالي.

ويفرض القانون في إسرائيل، حظرا على وسائل الاعلام إجراء لقاءات مع المرشحين في يوم الانتخابات

ورغم ذلك، فقد لجأ نتنياهو إلى وسائل التواصل الاجتماعي لحث الناخبين على التصويت له.


وبدأت صناديق الاقتراع في إسرائيل، صباح اليوم، باستقبال 6.3 ملايين من الذين يحق لهم التصويت.

وقد أظهرت استطلاعات الرأي العام، خلال الأسابيع الأخيرة حصول "أزرق أبيض" و"الليكود" على مقاعد متساوية أو أعلى بقليل، ولكنها لا تكفي أيا منهما لتشكيل حكومة ما يستدعي التحالف مع أحزاب صغيرة.

ويسعى نتنياهو لولاية خامسة في منصب رئيس الوزراء ما يمكنه من تسجيل رقما قياسيا يتجاوز دافيد بن غوريون الذي يُنظر إليه على أنه مؤسس إسرائيل.

ولكن نتنياهو، المدعوم بقوة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يواجه اتهامات بالفساد ألقت بظلال قوية على حملته الانتخابية في الأشهر القليلة الماضية.

وفي المقابل، يطرح جانتس نفسه على أنه " المستقبل الأفضل" لإسرائيل.

بيني جانتس وسط أنصاره

وقال جانتس بعد الإدلاء بصوته اليوم "هذا يوم أمل. يوم الوحدة. إنني أنظر إلى شعب إسرائيل في أعينهم وأقول لهم إن التغيير ممكن. أقدم نفسي كرئيس وزراء لإسرائيل ، وسنتخذ هذا المسار الجديد معًا. أناشدكم جميعًا ، دعونا نحترم الديمقراطية ونصوت ".

وأضاف جانتس:" دعونا نذهب في اتجاه جديد".


تعليقات