اقتصاد

165 مليون دولار أذون خزانة جديدة من "المركزي".. قطر تتنفس ديون

الثلاثاء 2019.2.5 05:06 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 334قراءة
  • 0 تعليق
الاقتراض.. متلازمة الاقتصاد القطري منذ المقاطعة

الاقتراض.. متلازمة الاقتصاد القطري منذ المقاطعة

واصلت قطر تقديم طلبات الاقتراض، سواء كان المباشر أو غير المباشر عبر البنك المركزي في البلاد، من بوابة السندات والأذونات والصكوك.

واليوم الثلاثاء، قال مصرف قطر المركزي في بيان رسمي له، إنه أصدر نيابة عن الحكومة القطرية أذونات خزانة بقيمة 6 ملايين ريال (165 مليون دولار).

والأذونات الصادرة اليوم، موزعة على 3 آجال بواقع 3 و6 و9 أشهر، وتأتي بعد إصدار عدة أدوات دين خلال الشهر الماضي، بقيمة تجاوزت 10 مليارات ريال (2.74 مليار دولار).

وقال مصرف قطر المركزي، إنه أصدر اليوم أذونات بقيمة 400 مليون ريال (110 ملايين دولار) لأجل 3 أشهر بسعر فائدة 2.52%. 

وأضاف أنه أصدر كذلك، أذونات خزانة حكومية بقيمة 100 مليون ريال (27.4 مليون دولار) لأجل 6 أشهر بسعر فائدة 2.45%.

أما الإصدار الثالث الصادر عن مصرف قطر المركزي اليوم، فبلغت قيمته 100 مليون ريال (27.4 مليون دولار) لأجل 9 أشهر بسعر فائدة 2.69%.

ودفعت المقاطعة العربية لقطر اقتصاد الدوحة إلى فقدان السيولة ونزوح الأموال زيادة على تراجع الإيرادات وارتفاع حدة النفقات.

بنوك قطر تفقد ودائع بقيمة 13 مليار ريال في 2018

ومنذ 5 يونيو/حزيران 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر، بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

وخلال وقت سابق الشهر الماضي، أعلن مصرف قطر المركزي في بيان له ارتفاع الدين الخارجي لقطر خلال 2018 بنسبة 37% على أساس سنوي.

وبلغ إجمالي الدين الخارجي القطري نحو 156.4 مليار ريال (43.2 مليار دولار) العام الماضي، مقارنة بنحو 114.24 مليار ريال (31.6 مليار دولار) في 2017.

وحسب البيان، ارتفع الدين الخارجي لقطر بنسبة 146.7% خلال آخر 5 سنوات بنهاية العام الماضي، مقابل نحو 63.4 مليار ريال (17.5 مليار دولار) في 31 مارس/آذار 2015.

تعليقات