اقتصاد

70 دولارا للبرميل.. النفط عند أعلى مستوياته منذ 3 سنوات

الجمعة 2018.1.12 12:22 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 3288قراءة
  • 0 تعليق
النفط ارتفع إلى 70 دولارا للمرة الأولى منذ 3 سنوات

النفط ارتفع إلى 70 دولارا للمرة الأولى منذ 3 سنوات

ارتفعت أسعار النفط إلى 70 دولاراً للبرميل في لندن للمرة الأولى منذ 3 سنوات، حيث أدى خفض الإنتاج من جانب منظمة الدول المصدر للبترول (أوبك) والطلب المتزايد إلى تراجع الفائض العالمي، حسب وكالة "بلومبرج". 

وأشارت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني، إلى ارتفاع العقود الآجلة لخام برنت، المستخدمة في تسعير أكثر من نصف النفط في العالم، بنسبة 1.2% إلى أعلى مستوى منذ 4 ديسمبر/كانون الأول 2014.

وأوضحت أن الأسعار ارتفعت بعد أطول فترة من الانخفاضات في مخزونات الولايات المتحدة أثناء فصل الشتاء، خلال عقد من الزمان.

ويظهر ارتفاع النفط، أن منظمة الدول المصدرة للنفط وحلفاءها نجحوا في إزالة الفوضى الناجمة عن نمو النفط الصخري الأمريكي، كما أسهم في دعم الأسعار أيضاً تلك المخاوف من تعطل الإمدادات نتيجة التوترات السياسية المتزايدة في الدول الأعضاء بمنظمة أوبك إيران وفنزويلا.

من جانبه، قال بول هورسنيل، رئيس قسم أبحاث السلع في شركة "ستاندرد تشارترد بي إل سي" ومقرها لندن، إن "جميع الصناديق الأساسية تدعم بشكل كبير الارتفاع الحالي وأكثر من ذلك بقليل".

وارتفع سعر خام برنت لشهر مارس/آذار إلى 69.90 دولار للبرميل في بورصة "آي سي إي فيوتشرز" الأوروبية، ومقرها لندن، في الساعة 11:28 بالتوقيت الشرقي.

ومع ارتفاع سعر النفط الخام، ثمة مؤشرات متزايدة على أن "أوبك"، يمكن أن تقع في فخ سعت إلى تجنبه، حيث يضع ارتفاع الأسعار إنتاج الولايات المتحدة على المسار الصحيح لمنافسة كل من السعودية وروسيا، مع احتمال أن يتجاوز الإنتاج 10 ملايين برميل يومياً في أقرب وقت في الشهر المقبل و11 مليوناً قبل نهاية عام 2019، وفقاً لتوقعات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية.

وقال يوجين فاينبرج، رئيس قسم أبحاث السلع في شركة "كوميرزبانك" في فرانكفورت: "70 دولاراً أكثر من اللازم. هذا لم يكن غير متوقع تماماً، نظراً لزخم السعر. ولكن ستكون هناك ردة فعل في الصخر الزيتي الأمريكي وستأتي استراتيجية أوبك بنتائج عكسية بشكل كبير".

وكانت مخزونات الخام الأمريكي انخفضت بمقدار 4.95 مليون برميل، الأسبوع الماضي، وهو الانخفاض الثامن على التوالي، وفقاً لبيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية.

وكان وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي، قال الخميس، إن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ستلتزم بخفض الإنتاج خلال الفترة المتبقية من العام، حيث تمضي المجموعة نحو تحقيق هدفها المتمثل في إزالة فائض المعروض.

تعليقات