اقتصاد

النفط والدولار والذهب و"وول ستريت" في انتظار نتائج (G20)

الخميس 2018.11.29 10:42 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 231قراءة
  • 0 تعليق
تعاملات النفط والدولار والذهب و"وول ستريت" تتباين ترقبا لنتائج (G20)

تعاملات النفط والدولار والذهب و"وول ستريت" تتباين ترقبا لنتائج (G20)

غلب التذبذب على تعاملات عقود النفط الآجلة ومؤشر الدولار، فيما فتحت وول ستريت على تراجع، ترقبا لنتائج اجتماعات مجموعة العشرين (G20) الجمعة.

وتنطلق اجتماعات مجموعة العشرين، الجمعة، في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس، وتستمر حتى السبت، بمشاركة قادة الدول العشرين الأقوى اقتصاديا.

وسارت أسعار النفط الخام في اتجاه أفقي، قبل أن تصعد قليلا في التعاملات المسائية، الخميس، إلا أن الحذر غلب على تعاملات الأسواق.

وبحلول الساعة (16:22 بتوقيت جرينتش)، ارتفعت عقود خام برنت الآجلة تسليم يناير/ كانون ثاني بنسبة 1.08% إلى 59.77 دولارا للبرميل، صعودا من إغلاق الأربعاء البالغ 59.09 دولار.

وفي أكثر من مناسبة اليوم، صعد مؤشر الدولار الأمريكي، وتراجع، قبل أن يعاود الصعود مجددا في التعاملات المسائية، بنسبة 0.02% إلى 96.7.

بينما تراجعت الأسهم الأمريكية في بداية التعاملات، الخميس، مع توخي المستثمرين الحذر قبيل محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين خلال القمة المقبلة لمجموعة العشرين.

وخلال وقت سابق اليوم، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن هناك "شوطا طويلا ينبغي قطعه" بخصوص الرسوم الجمركية مع بكين، والتي بدأت مطلع يونيو/ حزيران الماضي.

وانخفض المؤشر داو جونز الصناعي 22.78 نقطة أو 0.09% إلى 25343.65 نقطة، فيما تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 6.82 نقطة أو 0.25% إلى 2736.97 نقطة.

وبعد أن صعد سعر الأونصة (الأوقية)، بنحو 6 دولارات خلال وقت سابق اليوم، عاودت عقود الذهب لتقلص مكاسبها في التعاملات المسائية، إلى نحو دولار ونصف الدولار، ليستقر سعر الأونصة 1231.8 دولار.

وللمرة الأولى تعقد اجتماعات مجموعة العشرين في قارة أمريكا الجنوبية؛ إذ كان الجزء الأول من الاجتماع عقد في مارس/ آذار الماضي على مستوى وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية.

وتضم مجموعة العشرين، الاتحاد الأوروبي و19 دولة، هي: الولايات المتحدة الأمريكية، المكسيك، كندا، البرازيل، أستراليا، الأرجنتين، بريطانيا، فرنسا، تركيا، ألمانيا، إيطاليا، روسيا، الصين، الهند، إندونيسيا، اليابان، كوريا الجنوبية، جنوب إفريقيا والسعودية.

وتمتلك دول المجموعة 85% من الناتج الاقتصادي العالمي، ويمثل إجمالي عدد سكانها ثلثي سكان الكرة الأرضية، وتبلغ حصتها 75% من حجم التجارة العالمية، بينما تبلغ حصتها 80% من حجم الاستثمار العالمي.

تعليقات