رياضة

غانم الهاجري يكشف كواليس انتقال عموري إلى الهلال السعودي

الخميس 2018.8.9 04:35 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 610قراءة
  • 0 تعليق
عمر عبدالرحمن

غانم الهاجري رئيس شركة نادي العين

كشف غانم الهاجري، رئيس شركة العين لكرة القدم، عن كواليس انتقال اللاعب الدولي عمر عبدالرحمن من ناديه إلى فريق الهلال السعودي، بعقد مدته موسم واحد.

الهلال السعودي يعلن التعاقد مع عموري

عموري يوجه رسالة لجماهير وإدارة العين الإماراتي

ووقع عموري على عقد انتقاله إلى الهلال بعد انتهاء ارتباطه بالعين بنهاية الموسم الماضي، ومن المنتظر أن يشارك اللاعب في تدريبات فريقه الجديد خلال الأيام القليلة المقبلة.

وكتب الهاجري، عدة رسائل عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر": "لا يمكن إعارة أي لاعب غير مسجل في كشوفات النادي، ولا يمكن أيضاً تسجيل أي لاعب لم يوقع على العقد بحسب قانون سقف الرواتب".

وتحت عنوان "لا مكان للعاطفة في سياسة العرض والطلب"، سرد غانم الهاجري "منذ بداية التجمع كان عموري خارج حسابات الجهاز الفني، الأمر الذي منح الجميع الشعور برغبته في المغادرة، لمدة موسم كإعارة، ولكن في حال أنه وافق على تجديد عقده مع العين أو الرحيل كيفما شاء ورغب".

وأضاف "عموري لاعب كرة قدم انتهى عقده مع ناديه السابق ولم يتفق على تجديد عقده حسب الاتفاق المسبق إلا بشروط وضمانات خارجة عن صلاحيات شركة كرة القدم، وهذا حق لأي لاعب يبحث عن مصلحته، ومن يروج لغير ذلك فهو يحاول أن يظهر غير ما يبطن وأبطن".

الشحات يوجه رسالة لعموري بعد انتقاله للهلال السعودي

وأكد الهاجري أن حفظ حق نادي العين كان يتمثل في اتفاق اللاعب مع ناديه قبل المغادرة للدخول في تجربة احترافية بالدوري السعودي، "خصوصاً أن المفاوضات مع اللاعب كانت تقتصر على التجديد ومن ثم الخروج للإعارة لمدة موسم، ولكن مصالح أهل المصلحة حكمت سير المفاوضات".

وأوضح الهاجري أن أكثر من نادٍ تقدم بعروض للحصول على خدمات اللاعب، مشيرا إلى وجود تنافس مسبق فيما بينها من أجل التوصل إلى اتفاق مع عموري، على أعلى مستوى وليس فقط المستوى الإداري، حسبما كتب.

وأكد غانم الهاجري، أن رغبة اللاعب عمر عبدالرحمن كانت تمثل أولوية بالنسبة لمسؤولي النادي، فيما يخص العرض الأفضل من كل الجوانب، ولكن الأمر اختلف ولم يتم الاتفاق على ما كان متفقا عليه مسبقا.

وأضاف أن العين ليس خصماً، بل كان طرفاً في المفاوضات مع عموري، مؤكدا "لن نخوض التفاصيل احتراماً لجميع الأطراف المعنية بالمفاوضات الودية".

إلى عموري مع التحية

وتحت عنوان "الوصول لخط النهاية"، كتب الهاجري: "من حق جماهير (الزعيم) أن تعرف وجهة نظر شركة كرة القدم في نادي العين، كجهة طرف بعد أن تم الانتهاء والوصول لخط النهاية، وبعض التفاصيل ليست لنادي العين وهي للأندية الأخرى واللاعب، ولا يمكن أن نذكرها بالإنابة عنهم".

وشدد الهاجري على قوة العلاقة التي تجمع بين الإمارات والمملكة العربية السعودية، قائلا: "علاقتنا مع الأشقاء في السعودية لا تحكمها المصالح، وبعض الأمور التي يروج لها البعض، لأنها أكبر وأعمق بكثير مما يتصورون".

وأكمل في هذا الصدد: "نقدر الجهود التي ظل يضطلع بها الإعلام السعودي والإماراتي، ونؤكد للإخوة الذين حاولوا التواصل معنا في الأيام الأخيرة لأخذ تصاريح بخصوص انتقال عموري، أن الأمر كان في مرحلة لم يكن بالود إعطاء أحد على حساب الآخر، وفضلنا عدم الخوض حتى الانتهاء".

وأتم "عموري ابن هذا البلد قبل أن يكون لاعبا في صفوف العين، وهو من أبرز من أنجبت الكرة الخليجية، أتمنى له النجاح ولكن أهدافنا لا يمكن أن تتوقف على لاعب، حيث حققنا الكثير في ظل غيابات مؤثرة بالموسم الماضي والأرقام تؤكد ذلك".


تعليقات