سياسة

مؤسسة القدس: 2437 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى أغسطس الماضي‎‎

الخميس 2018.9.6 08:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 160قراءة
  • 0 تعليق
شرطة الاحتلال تقتحم الأقصى - أرشيفية

شرطة الاحتلال تقتحم الأقصى - أرشيفية

أكدت مؤسسة القدس الدولية أن الاحتلال الاسرائيلي يمضي قُدما في مشاريع تهويد القدس المحتلة على مختلف الأصعدة، بالتزامن مع إقرار مخططات تضم مئات الوحدات الاستيطانية في الولجة وبيت حنينا. 

وأوضحت المؤسسة في بيان، الخميس، أن الأسبوع الماضي شهد استمرارا لاقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى في القدس بشكل متزايد، مشيرة إلى أن 2437 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى في أغسطس/آب الماضي.

وأشارت إلى أنه خلال عمليات الاقتحام للمسجد صعدت قوات الاحتلال استهدافها للمصلين، حيث يتعرضون للملاحقة ويتم التحقيق معهم ميدانيا أو اعتقالهم؛ ومن ثم يبتعدون عن الأقصى.


وكشفت المؤسسة، التي تتخذ من بيروت مقرا لها، عن أن طواقم تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، أحدثت بوابة جديدة قرب باب العمود في البلدة القديمة، حيث تصل هذه البوابة إلى حارة النصارى، وتأتي هذه التغييرات في سياق فرض واقع جديد في المنطقة، بعد استحداث 3 أبراج مراقبة في المنطقة.

وذكرت  أنه على الصعيد الديموجرافي، فإن أذرع الاحتلال الإسرائيلي صعدت من خلال هدم منازل الفلسطينيين ومنشآتهم في أنحاء المدينة المقدسة، حيث هدمت جرافات الاحتلال هذا الأسبوع مطبعة في سلوان، وتعرض أصحابها للاعتداء من قبل قوات الاحتلال.

تعليقات