سياسة

البابا فرنسيس يستخدم كلمة "روهينجا" علنا للمرة الأولى

الجمعة 2017.12.1 09:00 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 567قراءة
  • 0 تعليق
البابا مع لاجئي الروهينجا في بنجلاديش - رويترز

البابا مع لاجئي الروهينجا في بنجلاديش - رويترز

استخدم البابا فرنسيس، الجمعة، كلمة "روهينجا" للمرة الأولى خلال جولته الحالية لآسيا، للإشارة إلى اللاجئين الذين هربوا بأعداد كبيرة من العنف في ميانمار. 

وقال البابا في كلمة مرتجلة بعد الاجتماع مع 16 لاجئاً نقلوا إلى داكا عاصمة بنجلاديش من مخيماتهم في كوكس بازار قرب الحدود مع ميانمار، إن الله موجود أيضاً في قلوب "الروهينجا".


وبدا البابا متجهماً فيما أخبره كل فرد من أفراد المجموعة التي شملت 12 رجلاً و4 نساء بينهن فتاتان قصصهم عبر مترجمين في ختام الاجتماع.


وفي أول محطة من جولته، في ميانمار، لم يستخدم البابا كلمة روهينجا لوصف اللاجئين وهي مصطلح ترفض الحكومة والجيش استخدامه. 


وفر أكثر من 625 ألفاً من الروهينجا المسلمين إلى بنجلاديش في أواخر أغسطس/آب الماضي، بعد حملة من جيش ميانمار، ومعظم الروهينجا بدون جنسية وتنظر لهم ميانمار على أنهم مهاجرون بشكل غير شرعي.

تعليقات