منوعات

مليون قطعة ليجو تجسد "مذبحة الطلاب" في المكسيك

الجمعة 2019.4.12 04:15 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 106قراءة
  • 0 تعليق
أي واي واي يكشف بورتريهات لطلاب مكسيكيين مفقودين مصنوعة من قطع

أي واي واي يكشف بورتريهات لطلاب مكسيكيين مفقودين مصنوعة من قطع "ليجو"

أزاح الفنان الصيني أي وي وي، الستار عن عمل فني مركب جديد في المكسيك، يسلط الضوء على مذبحة تعرض لها 43 طالبا قبل 5 سنوات.

واستخدم الفنان الصيني لإنتاج لوحته التي حملت عنوان "إعادة تأسيس الذكريات"، مليون قطعة ليجو لصنع صور كبيرة للطلاب بألوان متنوعة.

ويضم العمل الفني تسلسلا زمنيا لخطف الطلاب، الذين كانوا يتدربون ليصبحوا معلمين من كلية أيوتزينابا الريفية للمعلمين في جنوب المكسيك 2014، ولتحقيق محدود أجرته الحكومة بشأن القضية.

وتساءل أي أمام الصحفيين: "لماذا ينبغي أن نفعل ذلك؟"، وتعلل مجيبا على سؤاله بأن كل جريمة تخلف فراغا يسمم المجتمع، مع فقدان الثقة في الإعلام أو في أي أحد، وحتى في المشاعر الإنسانية والكرامة.


وخلص تحقيق أولي أجرته الحكومة المكسيكية إلى أن طلبة أيوتزينابا تعرضوا للخطف من رجال شرطة فاسدين، سلموهم إلى عصابة مخدرات محلية.


لكن الأحداث خيمت عليها مزاعم تعذيب واحتمال تورط جنود، وحتى الآن لم يجري التعرف إلا على رفات طالب واحد فقط.

تعليقات