اقتصاد

الخطوط القطرية تخسر 11% من مساراتها و20% من أرباحها

حسب تقرير نشرته وكالة "بلومبرج" الأمريكية

الجمعة 2017.12.15 01:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 847قراءة
  • 0 تعليق
أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط القطرية

أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط القطرية

تكبدت الخطوط الجوية القطرية خسائر كبيرة على مستوى العائدات وعدد رحلات الطيران والركاب في النصف الثاني من عام 2017؛ في ظل استمرار المقاطعة التي فرضتها الدول الداعية لمكافحة الإرهاب على قطر لدعمها الجماعات الإرهابية. 

وفي تقرير نشرته وكالة "بلومبرج" الأمريكية، الخميس، قالت إن الخطوط الجوية القطرية خسرت ما يقرب من 11% من شبكتها حول العالم، و20% من العائدات منذ أن بدأت السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطع العلاقات الدبلوماسية والاقتصادية ووقف روابط النقل في 5 يونيو/حزيران الماضي.

من جانبه، أقر الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر بتأثير المقاطعة على أرباح الشركة هذا العام، وزعم أنه سيواصل إضافة مسارات جوية للشركة لتعويض خسائر المقاطعة.

وتوقع الباكر في مقابلة مع تلفزيون "بلومبرج"، الخميس، على هامش زيارته إلى شيانج ماي بتايلاند "سنة سلبية جدا" من حيث الأرباح، ويجب أن يكون إجمالي عدد الركاب قريباً مما كان عليه قبل المقاطعة، لافتاً إلى أن شركة الطيران تفتح وجهات جديدة لتعويض 19 جهة مفقودة في الدول المشاركة بالعقوبات.

وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلن الباكر أن الشركة تتوقع أن تسجل خسائر لمدة 12 شهراً حتى مارس/آذار، بعد رفع صافي الدخل بنسبة 22% إلى 1.97 مليار ريال (535 مليون دولار) في السنة المالية السابقة.

وبالإضافة إلى المسارات التي ألغيت، اضطر الناقل إلى تحويل بعض الرحلات المتجهة إلى الجنوب والغرب، لتفادي إغلاقات المجال الجوي، ما أضاف ما يصل إلى ساعتين ونصف لأوقات الرحلات.


تعليقات