سياسة

المعارضة القطرية: الدوحة دعمت إخوان تونس وحزب الله بالمال

الأحد 2018.5.6 07:55 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1858قراءة
  • 0 تعليق
تميم بن حمد أمير قطر

تميم بن حمد أمير قطر

طالب ائتلاف المعارضة القطرية الهيئات الرقابية والانتخابية في لبنان والبلدية في تونس، الأحد، بالتحقيق في دعم النظام القطري لمرشحي مليشيا حزب الله الإرهابي في الانتخابات النيابية بلبنان وتنظيم الإخوان الإرهابي في تونس. 

وقالت المعارضة القطرية في عدة تغريدات على تويتر إن أموال النظام القطري تم ضخها إلى مرشحين تابعين لحزب الله وحلفائه في المناطق اللبنانية، كما أن الدوحة دعمت مرشحي الإخوان أو من يتعاطف معهم في المدن والأرياف التونسية.

وأضافت أن "عملاء تميم في البلدين كانوا قد كثفوا جوالتهم على المرشحين المحظيين منذ بداية الشهر الماضي بعد أن تسلموا من موظفي بعثة النظام القطري الدبلوماسية في بيروت وتونس المبالغ الضخمة بالدولار واليورو".

وأكدت أن "تلك الأموال وزعت على هؤلاء المرشحين بهدف تكثيف ظهورهم الإعلامي المدفوع أو تكليف شركات التسويق وتلميع الصورة بإطلاق حملات ترويجية لهم تستهدف الناخبين المترددين".

ولفتت إلى أن "هذه المبالغ شكلت الدفعة الثانية من دعم النظام القطري بعد أن كانت وصلت إليهم دفعة أولى في بدايات العام".

ولفت ائتلاف المعارضة القطرية إلى أن "الخطورة في هذا الأمر أن بعض هؤلاء المرشحين لا يعلن أنه متعاطف مع حزب الله في لبنان أو الإخوان في تونس بل يزيف شعاراته وبرامجه الانتخابية".

وقال ائتلاف المعارضة القطرية إنه سيعلن أسماء العديد من هؤلاء المرشحين العملاء لأمير الظلام تميم بن حمد وإن تلك الأسماء معروفة لدينا من مصادر داخل لبنان وتونس ومن الإخوة الشرفاء داخل قطر.


تعليقات