رياضة

الاتحاد الليبي للرماية يعتذر عن المشاركة في البطولة العربية بقطر

الأحد 2018.10.28 04:07 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 259قراءة
  • 0 تعليق
الاتحاد الليبي للرماية

الاتحاد الليبي للرماية

قدم الاتحاد الليبي العام للرماية اعتذاره عن المشاركة في البطولة العربية الـ14، والتي من المقرر إقامتها في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة ما بين 15 و24 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. 

وأعلن عادل إبراهيم، رئيس الاتحاد الليبي للرماية، في رسالة وجهها إلى دعيج العتيبي رئيس الاتحاد العربي للعبة، أن الاعتذار عن المشاركة في البطولة جاء بسبب استمرار دعم وتمويل قطر الإرهاب، ما أدى لتدهور الوضع الأمني والاقتصادي الليبي. 

وأوضح أن "النظام القطري يراهن هذه الأيام على طي صفحة دعمه الإرهاب بفعل النسيان أو القيام بأدوار أخرى لجذب الأنظار إليه وتغيير الصورة الذهنية عنه وهو ما كان، إذ هداه مستشاروه إلى الرجوع من بوابة الرياضة باعتبارها الأشهر والأقدر على لفت الأنظار وإشغال الناس عن بشاعة جرائم النظام القطري".


وأكد إبراهيم مقاطعة الاتحاد الليبي للرماية أي بطولة تستضيفها قطر، موضحا أنه "نحن لسنا على خلاف مع أشقائنا بالاتحاد القطري للرماية أو الشعب القطري الشقيق، ونعلم جيداً بأننا نخالف الميثاق الأوليمبي ونتحمل كل المسؤولية عن ذلك".

وختم رئيس الاتحاد الليبي رسالته، قائلاً إن "مناصبنا ليست أغلى من أرواح أبنائنا، فكيف لنا أن نشارك ونحتفل في ملتقى رياضي ودماء أبنائنا تنزف وجراح وطني لم تلتئم بعد”.

تعليقات