رياضة

الإصابة تبعد رفائيل نادال عن الملاعب 3 أسابيع

الأربعاء 2018.1.24 12:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 166قراءة
  • 0 تعليق
بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

الإسباني رفائيل نادال

تأكد غياب الإسباني رافائيل نادال المصنف الأول عالميا بين لاعبي التنس المحترفين، عن الملاعب لفترة تصل إلى 3 أسابيع، بعدما تعرض لإصابة عضلية في الفخذ، الثلاثاء.

الإصابة تطيح بنادال من أستراليا المفتوحة للتنس

وأصيب نادال أثناء مباراة الدور ربع النهائي لبطولة أستراليا المفتوحة للتنس، أمام الكرواتي مارين سيليتش.

وقال نادال، في بيان له، إن الفحوص الطبية كشفت عن معاناته من إصابة عضلية من الدرجة الأولى في الفخذ، يحتاج التعافي منها بين أسبوعين إلى 3 أسابيع. 

وأوضح: "بعد الانسحاب الأليم من أستراليا، خضعت لفحص بأشعة الرنين المغناطيسي هنا في ملبورن، وتبين وجود إصابة عضلية من الدرجة الأولى لفخذي الأيمن".

وتابع "الإصابة ليست خطيرة، سأستريح خلال الأيام المقبلة من التدريبات وسأخضع لجلسات علاج طبيعي".

وأشار إلى أن الإصابة لن تعوقه للمضي قدما في جدول البطولات المحددة له في العام الحالي، حيث تنتظر مشاركته في أكابولكو وإنديان ويلز وميامي.

واستغرقت مباراة نادال وسيليتش 3 ساعات و47 دقيقة، وكانت النتيجة تشير إلى تفوق اللاعب الكرواتي 3-6 و6-3 و6-7 (5-7) و6-2 و2-0.

ورغم الخروج من البطولة التي كان قد بلغ الدور النهائي فيها العام الماضي، فإن نادال سيحافظ على صدارة التصنيف متفوقا على حساب غريمه السويسري روجيه فيدرير.

تعليقات