منوعات

"سيد الأطباق الرمضانية" في 8 دول عربية

الخميس 2018.4.5 03:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 711قراءة
  • 0 تعليق
 الهريس الإماراتي التقليدي

الهريس الإماراتي التقليدي

لكل بلد خصوصيته وعاداته وتقاليده المتوارثة عبر الأجيال، وهذا الاختلاف النوعي ينعكس على المأكولات والمشروبات حسب المناطق والمواد المتاحة فيها.

وعادة ما تعكس الموائد الرمضانية اختلاف بلد لآخر وتنوعه، وفي التقرير التالي، نرصد أشهر أطباق الدول العربية خلال شهر الصيام. 

الإمارات:


الهريس الإماراتي التقليدي من الأطباق الشعبية الرئيسية في الإمارات، خاصة خلال شهر رمضان الذي لا تخلو منه المائدة لما يحمله من فوائد صحية للجسم، ويتكون من القمح المجروش واللحم، ويتم غلي الخليط حتى يذوب تقريبا ويصبح مهروسا. 

السعودية: 


هذه الكبسة الشهيرة تجاوزت حدود المملكة، وباتت من الأطباق الموجودة على مختلف الموائد الرمضانية، لكنها في الأصل الطبق الخاص بالسعودية، ويتكون من الأرز وتضاف إليه أنواع من اللحوم حسب الرغبة. 

اليمن: 


الشفوت اليمني طبق تقليدي من الأرغفة التي تصف فوق بعضها البعض، وتمزج باللبن والثوم والفلفل الحار.

تونس:


لبلابي التونسي من أشهر المأكولات الشعبية التونسية خلال شهر رمضان، وتتكون من حبوب الحمص وقطع صغيرة من الخبز والكمون، ويمكن إضافة مكونات أخرى عليها مثل "الهريسة (الشطة التونسية) أو التونة أو اللحوم والكوارع.

وفي السحور يتحول "الكسكسي" إلى طبق حلويات، إذ تضاف إليه الفواكه الجافة والتمر والرمان، ويصبح معروفا باسم "المسفوف". 

العراق:


يفضل أهل العراق في شهر رمضان اللحوم المشوية، وتتنوع بين اللحوم البيضاء والحمراء والكفتة، مرفقة بطبق "المغموس" العراقي، فهو يتميز بتوابله الحارة ويتألف من الخبز والسمسم والمكسرات المطحونة والحمص والكزبرة. 

لبنان وسوريا:


تشترك الموائد الرمضانية السورية واللبنانية، بأطباقها المعروفة مثل الكبة والتبولة والفتوش، أما الأكلات الأساسية فيأتي في مقدمتها الأرز بالدجاج والمكسرات أو باللحوم الحمراء وتسمى "أوزي".

الأردن: 


المنسف طبق يمثل عادات وتقاليد هذا البلد، وذو قيمة غذائية عالية، ومن خصوصية هذا الطبق أن إعداده "إلزامي" خلال الأيام الأولى لشهر رمضان، ويتكون من أرز ولبن ولحم بلدي وصنوبر وخبز شراك. 

المغرب: 

اشتهر المغرب منذ القدم بحساء "الحريرة" خلال أيام شهر رمضان الفضيل، ويعد هذا الحساء غنيا بالفيتامينات المقوية للجسم خاصة خلال فترة الصيام، وشق الطبق طريقه إلى بعض الموائد العربية الرمضانية.

يتكون الحساء من اللحم والبصل والطماطم والعدس، ومن عادات تناوله أن يرفق معه في طبق التقديم حلوى "الشباكية" التي تحضر في المنزل خلال شهر شعبان، وتتكون من المكسرات والطحين المحمص والحبوب والعسل وتزين بالسمسم أو رقائق اللوز.  



تعليقات