سياسة

رئيس رومانيا يطلب من رئيسة الوزراء الاستقالة بعد زيارتها إسرائيل

الجمعة 2018.4.27 10:09 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 182قراءة
  • 0 تعليق
رئيس رومانيا كلاوس يوهانيس - رويترز

رئيس رومانيا كلاوس يوهانيس - رويترز

طلب الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس، الجمعة، من رئيسة الوزراء فيوريكا دانتشيلا الاستقالة إثر زيارتها دولة الاحتلال، وبعد موافقة حكومتها على مذكرة سرية لنقل سفارة البلاد إلى القدس المحتلة، دون استشارته في الأمرين. 

وقال يوهانيس في بيان: "دانتشيلا لا تتصرف بشكل يناسب منصب رئيس وزراء رومانيا، وهذا بدوره يجعل الحكومة نقطة ضعف لدى رومانيا. لذلك أطلب علنا استقالتها".

وكانت حكومة رومانيا قد أيدت نقل سفارتها في دولة الاحتلال الإسرائيلي إلى القدس المحتلة، مما دفع يوهانيس، الذي لديه القول الفصل في الأمر، إلى التحذير من أن هذا قد يمثل انتهاكا للقانون الدولي. كذلك فقد زارت دانتشيلا دولة الاحتلال هذا الأسبوع دون أن تستشير الرئيس أيضا قبل السفر.

وبموجب دستور البلاد، فإن القرار النهائي لنقل السفارة بيد الرئيس الذي قال إنه لم يستشر في الأمر.

وقال يوهانس إن موقف بلاده من هذه المسألة ملتزم بقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة التابعين للأمم المتحدة، اللذين يجعلان مصير القدس رهن المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في ديسمبر/ كانون الأول، في خطوة مفاجئة، اعتبار واشنطن القدس عاصمة لدولة الاحتلال، معلنا نقل سفارتها إلى المدينة المحتلة، وهو الأمر الذي أثار موجات غضب واستنكار وإدانة فلسطينية وعربية ودولية.

تعليقات