مجتمع

سارة الأميري: ما قامت به المرأة الإماراتية مدعاة فخر للعالم كله

الخميس 2018.3.8 01:38 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 116قراءة
  • 0 تعليق
سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للعلوم المتقدمة بالإمارات

سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للعلوم المتقدمة بالإمارات

قالت سارة بنت يوسف الأميري، وزيرة دولة للعلوم المتقدمة بالإمارات، الأربعاء، إنه في يوم المرأة العالمي نحتفل بالدور المهم والحيوي الذي تلعبه المرأة في بناء المجتمعات ودعم رفعتها وتقدمها.  

وأضافت الأميري في تصريح لها بهذه المناسبة أن يوم المرأة يُشكل فرصة لعرض المكانة الريادية التي باتت تحظى بها المرأة في دولة الإمارات، منذ عهد الأب المؤسس "المغفور له" الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي أطلق العنان لإمكانات المرأة الإماراتية، مقدماً لها جميع أنواع الدعم والثقة والفرص، لتصبح شريكاً رئيسياً في مسيرة التنمية المستدامة.

وأوضحت أن ما قامت به المرأة الإماراتية على مدار العقود الماضية هو مدعاة فخر واعتزاز ليس فقط للمجتمع الإماراتي بل للعالم كله، مشيرة إلى أن القيادة الحكيمة للشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الإمارات، والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، قد رسخت نموذج المرأة الإماراتية التي تلعب دوراً فاعلاً في بناء الإنسان، وصناعة رفعة الوطن، والحفاظ على مكتسباته وإنجازاته.

وأكدت سارة الأميري أن المرأة في الإمارات استطاعت أن تخطو خطوات جادة ضمن مسيرتها نحو التميز والريادة في جميع المجالات العلمية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية.

واستطردت قائلة "لدينا اليوم عالمات ودبلوماسيات ومهندسات وأطباء ومعلمات وصانعات مستقبل، يعملن ليل نهار لرفع اسم الإمارات عالياً شامخاً، كما تواصل المرأة ترك بصمة لا تمحى في المجالات العلمية والبحثية والأكاديمية، وباتت تمثل نموذجاً يحتذى في صناعة العلم والمعرفة والعمل الدؤوب، والمرأة اليوم تكمل مشوارها الذي يشع إلهاماً في ميادين الفكر والعلوم، حاملة شعلة المعرفة لتكون قدوة لبنات العالم أجمع".

واختتمت الأميري حديثها بالقول "شكراً لكل أم ومهندسة وباحثة وعالمة ومصممة، شكراً لكل امرأة على عملها كجزء فعال في مسيرة التطور والتقدم".


تعليقات