سياسة

الجبير: عقوبات أمريكا في قضية خاشقجي فردية ولم تستهدف السعودية

وتركيا أكدت أن ولي العهد ليس المقصود باتهاماتها

الثلاثاء 2018.11.20 04:13 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1140قراءة
  • 0 تعليق
عادل الجبير وزير الخارجية السعودي

عادل الجبير وزير الخارجية السعودي

قال عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، إن العقوبات الأمريكية في قضية المواطن السعودي جمال خاشقجي فردية، ولم تستهدف حكومة السعودية أو اقتصادها. 

وأكد الجبير، في حوار لـ"صحيفة الشرق الأوسط"، أن "قيادة المملكة العربية السعودية حريصة على العلاقات الاستراتيجية والشراكة التاريخية مع الولايات المتحدة الأمريكية"، وأن "السعودية أول من اتخذ إجراءات ضد المتهمين في قضية خاشقجي، وتبعتها الدول الأخرى، عبر فرض إجراءات تجاه أشخاص، بشكل لا يمس بالعلاقات الاستراتيجية والمصالح السياسية والاقتصادية المشتركة بيننا وبين حلفائنا".

وشدد وزير الخارجية السعودي على أن السلطات التركية أكدت للرياض، ردا على استفسارات "على أعلى المستويات"، أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي ليس هو المقصود بالتصريحات التركية التي تتهم شخصية رفيعة بإصدار الأمر بتصفية خاشقجي، داعيا أنقرة إلى تقديم ما لديها من أدلة في القضية إلى النيابة العامة في المملكة العربية السعودية، للمساعدة في الوصول إلى الحقائق كافة.

ونوَّه بـ"رفض محاولات الاستغلال السياسي لقضية خاشقجي"، مؤكدا أن "من يريد العدالة وتحقيقها.. عليه تقديم ما يملكه من أدلة للقضاء السعودي.. صاحب الاختصاص".

وقال الجبير، خلال الحوار، إن السعودية لم تحقق في قضية مقتل جمال خاشقجي من أجل الرأي العام الدولي، لكن تم التحقيق لأنها قضية قتل لمواطن سعودي، وأفاد بأن النيابة العامة السعودية أعلنت النتائج الأولية لتحقيقاتها، وأعلنت أن التحقيقات مستمرة، وتوصَّلَتْ إلى ما يكفي لاقتناعها بتوجيه الاتهام إلى 11 شخصا، وإحالتهم للقضاء، بينما تستمر التحقيقات مع البقية.

وشدد على أن قيادة المملكة العربية السعودية، ممثلة بخادم الحرمين الشريفين وولي العهد، "خط أحمر"، و"لن يتم السماح بمحاولات المساس بقيادتنا أو النيل منها، من أي طرف كان، وتحت أي ذريعة كانت، فالمساس بقيادة المملكة هو مساس بكل مواطن ومواطنة".


تعليقات