سياسة

هيئات ومنظمات عربية وإسلامية تندد بمحاولة الإساءة للسعودية

الأربعاء 2018.10.17 09:48 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 360قراءة
  • 0 تعليق
دول ومنظمات عربية تضامنت مع السعودية

دول ومنظمات عربية تضامنت مع السعودية

أعلنت عدة هيئات ومنظمات عربية وإسلامية تضامنها مع المملكة العربية السعودية ضد الهجمة الشرسة والمغرضة من قبل بعض وسائل الإعلام فيما يخص قضية اختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي. 

 وأكد الدكتور محمد بن علي كومان، الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، الأربعاء، أن المملكة العربية السعودية حريصة على سلامة مواطنيها وسائر مواطني الدول العربية وسجلها الناصع في مكافحة التطرف والإرهاب والإجرام المنظم.

وأعلن كومان، في تصريحات صحفية، عن دعمه موقف المملكة الرافض لتكهنات وسائل الإعلام حيال اختفاء المواطن السعودي جمال خاشقجي في تركيا.

ودعا الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب وسائل الإعلام إلى الابتعاد عن هذه التكهنات وانتظار ما ستسفر عنه التحقيقات، مرحباً في هذا السياق بإنشاء فريق عمل مشترك من المملكة وتركيا للتحقيق في ملابسات حادث الاختفاء.

وأشاد كومان بالمكانة المرموقة التي يحتلها الاقتصاد السعودي في الاقتصاد العالمي وإسهامه البالغ في توفير الشروط اللازمة للنمو والازدهار وطنياً وعربياً ودولياً، بما يعزز الأمن والاستقرار ويحول دون استشراء الجريمة.

كما أدان رئيس المركز الإسلامي بسريلانكا وسفير جمهورية سريلانكا لدى المملكة العربية السعودية سابقاً محمد حسن محمد ما تعرضت له المملكة من إساءة في بعض وسائل الإعلام المختلفة.

وقال: "باسمي واسم كل المؤسسات والجمعيات والشخصيات الإسلامية في سريلانكا نعلن دعمنا ووقوفنا مع المملكة العربية السعودية ضد هذه الهجمة الشرسة التي يشنها المتآمرون عليها، وإن المساس باستقرار بلاد الحرمين يعني المساس بكل البلاد الإسلامية".

كما أعرب المجلس الإسكندنافي، عن إدانته بشدة لمحاولات التضليل الإعلامي والحملات الموجهة والاتهامات الزائفة والتهديدات غير المسؤولة التي تستهدف المملكة العربية السعودية.

وأكد المجلس، في بيان له، حرص المملكة على الأمن والسلم الدوليين التي دعت إليهما في المحافل والأحداث الدولية على مر التاريخ، مشيراً إلى دور المملكة القيادي في مكافحة التطرف والإرهاب، وترسيخ مبادئ السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

أما المشيخة الإسلامية في صربيا فاستنكرت الحملة البغيضة التي تناقلتها الوسائل الإعلامية من اتهامات زائفة وتهديدات وتلويحات بعقوبات متنوعة تستهدف فيها المملكة العربية السعودية المتمسكة بالسلم والسلام، ودورها في نشر الوسطية والاعتدال وتعزيز الأمن والاستقرار.

وأعرب رئيس المشيخة الإسلامية في صربيا المفتي العام الدكتور مولود دوديتش، في بيان له، عن إدانته لهذه الإساءات المغرضة، معلناً تضامنه مع المملكة حكومةً وشعباً في مواجهة هذه الحملة البغيضة التي لن تنال من ريادتها وشموخها شيئاً.

تعليقات