سياسة

مجلس الأمن عن هجوم نيوزيلندا الإرهابي: عمل "شائن وجبان"

السبت 2019.3.16 01:21 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 174قراءة
  • 0 تعليق
الإسعاف تنقل أحد المصابين في الهجوم الإرهابي - رويترز

الإسعاف تنقل أحد المصابين في الهجوم الإرهابي - رويترز

ندد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، الجمعة، بالهجوم الإرهابي على مسجدين في نيوزيلندا، واصفا إياه بأنه عمل "شائن وجبان"، مؤكدا أن أي هجوم إرهابي هو عمل مجرم وغير مبرر. 

وقال المجلس المؤلف من 15 دولة في بيان اقترحته الكويت وإندونيسيا: "يؤكد أعضاء مجلس الأمن مجددا على أن الإرهاب بكافة صوره وأشكاله يمثل أحد أخطر التهديدات للسلم والأمن الدوليين". 

ووقف ممثلو الدول الأعضاء بالمجلس دقيقة حداد على أرواح الضحايا.  

وأطلق إرهابي ينتمي لليمين المتطرف، الرصاص بشكل عشوائي من بندقية على عدد من المصلين خلال صلاة الجمعة في مسجدين بمدينة "كرايستشيرش"، وأسفر عن استشهاد 49 وإصابة 39 شخصا بإصابات خطيرة.

ولم يكتف الإرهابي بإطلاق النار على المصلين بل قام بتوثيق جريمته في بث مباشر على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".


وأدانت عديد من الدول العربية والغربية ومنظمات إسلامية، الجمعة، الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزيلندا، أودى بحياة نحو 49 شخصا وإصابة 48 آخرين على يد يميني متطرف وصفته رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن بـ"الإرهابي العنيف".

وأدانت دولة الإمارات العربية المتحدة الحادث الإرهابي، مؤكدة تضامنها الكامل مع  نيوزيلندا في مواجهة التطرف والإرهاب، ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها.


وجددت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في بيان، موقف الإمارات الثابت والرافض للإرهاب بكافة أشكاله، معبرة عن تعازيها للحكومة النيوزيلندية وأهالي وذوي الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.


تعليقات