مجتمع

"طبية" الشارقة تنظم الملتقى الثاني للإحصاء حول المشاكل الصحية

الخميس 2017.10.19 03:01 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 376قراءة
  • 0 تعليق
الملتقى الثاني للإحصاء بالشارقة

الملتقى الثاني للإحصاء بالشارقة

نظمت منطقة الشارقة الطبية، بمركز التطوير والتدريب، الملتقى الثاني للإحصاء؛ نظرا لما تلعبه البيانات والأنظمة الإحصائية من دور مهم وفاعل في التنمية الصحية.

حضر الملتقى محمد عبد الله الزرعوني، مدير منطقة الشارقة الطبية، ومحمد عبد الرحمن الجروان، نائب مدير منطقة الشارقة الطبية للشؤون الإدارية والفنية، ومديرو الوحدات التنظمية، وذلك تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للإحصاء.

هدف الملتقى إلى إلقاء الضوء على أهمية البيانات والأنظمة الإحصائية في صياغة التنمية المستدامة باعتبارها الركيزة الأساسية للتخطيط والتنمية وأهمية العمل الإحصائي ودوره المهم في دعم اتخاذ القرار.

وأشار محمد عبد الله الزرعوني، خلال كلمته في افتتاح الملتقى، إلى أهمية علم الإحصاء الذي يُعَد من أهم العلوم التي تتوقف عليها التنمية الصحية، مؤكدا الدور الذي تلعبه الأرقام والإحصاءات في دفع عجلة النمو والتقدم باعتباره رافدا أساسيا لبناء الخطط ورسم السياسات في مختلف القطاعات الصحية واستنباط الرؤية المستقبلية والارتقاء بجودة الخدمات الصحية لتنفيذ توجهات وخطط التنمية المستدامة.

ولفت إلى الخدمات الجليلة التي يبذلها الإحصائيون من أجل إنتاج إحصائيات رسمية دقيقة ومتكاملة تُسهم في صنع ورسم السياسات الصحية.

تضمن الملتقى عرضا لأهمية الإحصاء في التنمية الصحية، قدمه أحمد حسن حبيب، مدير مشروعات بمركز الإحصاء والبحوث الصحية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع، واستعرض خلاله وضع الصحة في دولة الإمارات العربية من خلال المؤشرات الإحصائية.

واستعرضت نورة الشامسى، مدير إدارة البيانات بدائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، أبرز المؤشرات الإحصائية في إمارة الشارقة ونسبة الأمراض المستعصية وارتباطها بدخل الفرد، كما تضمن الملتقى بيان أهمية الدور الإحصائي في عملية صنع القرار مع استعراض لأهم المشاكل الصحية بناء على البيانات الإحصائية.

تعليقات