اقتصاد

حكومة الشارقة تطرح صكوكا بقيمة مليار دولار أمريكي

الأحد 2018.3.11 07:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 146قراءة
  • 0 تعليق
وليد الصايغ مدير عام دائرة المالية المركزية بالشارقة

وليد الصايغ مدير عام دائرة المالية المركزية بالشارقة

طرحت حكومة الشارقة صكوكا بقيمة مليار دولار أمريكي على مدى عشر سنوات في أكبر صفقة لإمارة الشارقة بأسواق الدين وهو أول إصدار لصكوك سيادية تشهدها الأسواق العالمية من منطقة الشرق الأوسط.

وتمت عملية طرح الصكوك مؤخرا بنجاح تام ولاقت إقبالا كبيرا من المستثمرين وتجاوزت الطلبات ضعف حجم الصكوك التي طرحتها الإمارة، ما يدل على مكانة الشارقة الاقتصادية والمالية وثقة المستثمرين بها ووضعها الاقتصادي والمالي المستقر والمتين.

وقال وليد الصايغ مدير عام دائرة المالية المركزية بالشارقة: "لقد تمت عملية طرح الصكوك بنجاح تام وهو ما كنا نثق به نظرا لمكانة الشارقة الاقتصادية والمالية ليس على مستوى المنطقة فحسب بل على المستوى العالمي، فرصيدها الاستثماري كبير في عالم المال والأعمال ولديها من الموارد المالية المتنوعة والكبيرة ما يجعلها تحتل مكانة مرموقة باعتبارها بيئة استثمارية موثوقة".

وأضاف أن طرح مثل هذه الصكوك السيادية في هذا الوقت خاصة أنها أول صكوك سيادية تطرح في العام 2018 بالمنطقة ومستوى وحجم الإقبال عليها انعكاس لمتانة النظام المالي للشارقة وصحة تنوع مصادر دخلها وبنيتها التحتية المتطورة. 

وأكد وليد الصايغ أن هذه أكبر عملية إطلاق وإصدار صكوك لحكومة الشارقة، فقد سبق أن طرحت إصدارين في مرحلتين سابقتين، ما يؤكد نهجها في إتمام التزاماتها المالية وثقة المؤسسات العالمية بالنظام المالي للإمارة، وستذهب العوائد إلى مشاريع البنية التحتية والتطور العمراني والاقتصادي والتنموي في الشارقة، والتي أصبحت واضحة للعيان من قبل الجميع.

تولى ترتيب إصدار الصكوك كل من مصرف الشارقة الإسلامي وبنك دبي الإسلامي وبنك إتش. إس. بي. سي وستاندرد تشارترد.


تعليقات