مجتمع

بالصور والفيديو.. مؤسسة "الأهرام" المصرية تحتفي بـ"عام زايد"

السبت 2018.11.24 10:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 283قراءة
  • 0 تعليق
كتاب

كتاب "الأهرام" عن إنجازات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان

افتتح جمعة الجنيبي سفير الإمارات لدى جمهورية مصر العربية، وعبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين المصريين، السبت، معرضا للصور النادرة وأبرز الأخبار الصحفية التي توثق رحلة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإنجازاته، ضمن احتفالية مؤسسة "الأهرام" الصحفية المصرية بالعيد المئوي للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان. 

وأقامت "الأهرام" احتفالية بعنوان "زايد في قلوب المصريين"، تكريما واحتفاء بالمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإنجازاته، ومشاركة مع الإمارات في احتفالاتها خلال 2018 بعام زايد.


تأتي الاحتفالية المصرية تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.


وقبل افتتاح المعرض، عقد جمعة الجنيبي، عبدالمحسن سلامة، وكرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة المصرية، مؤتمرا صحفيا للإعلان عن بدء الاحتفالية، التي تشمل فعالياتها إلى جانب المعرض عرض كتاب عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، صادر عن مؤسسة "الأهرام"، فضلا عن تنظيم احتفالية بأحد الفنادق بالقاهرة، الأحد، يحضرها لفيف من السياسيين الإماراتيين والمصريين، ويُعرض خلالها فيلم تسجيلي عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.


وقال سلامة، خلال المؤتمر الصحفي، إن "الاحتفالية مشاركة من الشعب المصري لشقيقه الشعب الإماراتي في احتفالاته بعام زايد"، مضيفا: "المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان علامة مضيئة ضمن كوكبة مهمة من الزعماء العرب، والاحتفالية تشمل معرض الصور وإصدار كتاب وفيلم تسجيلي عن المغفور له الشيخ زايد".


وأعرب الجنيبي عن سعادته بالمشاركة في إطلاق الاحتفالية، معلقا على اسمها "زايد في قلوب المصريين"، بقوله إن "مصر كانت في قلب زايد، ومصر من الدول الأولى التي ساندت قيام اتحاد الإمارات.

وقال الجنيبي في تصريحات خاصة لـ"العين الإخبارية"، إنه "منذ قيام دولة الإمارات وإلى الآن، هناك توافق في الرؤى مع مصر، لأنهما تعملان لمصلحة المنطقة"، ووصف احتفالية "الأهرام" بعام زايد بأنها "مبادرة جميلة جدا"، موضحا أنها تتطرق إلى حب المصريين للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مضيفا: "المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان أحب مصر وشعبها وقدم الدعم الدائم لها منذ قيام الاتحاد".

وسرد الجنيبي مساندة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للمجهود الحربي لمصر خلال حرب أكتوبر/تشرين الأول عام 1973، ومن بين مساندته اتخاذه قرارا بوقف تصدير النفط إلى الدول المساندة لإسرائيل خلال تلك الفترة.


وفي حديث خاص لـ"العين الإخبارية"، قال نقيب الصحفيين المصريين إن "هدف الاحتفالية مشاركة الشعب الإماراتي احتفالاتهم بمئوية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان"، واصفا الاحتفالية بأنها "نموذج للعلاقات المصرية الإماراتية المتقدمة والمستقرة والناهضة بشكل مستمر".

وأشار سلامة، رئيس مجلس إدارة صحيفة الأهرام، إلى أن "العالم يحتفل في 2018 بمئوية 3 من أعظم الشخصيات العربية في تاريخ العالم العربي، وهم الرئيس المصري الراحل جمال عبدالناصر، الذي ولد في يناير/كانون الثاني 1918، والشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي ولد في مايو/أيار 1918، والرئيس المصري الراحل أنور السادات الذي ولد في ديسمبر/كانون الأول 1918".


بينما قال كرم جبر إن "العلاقات الإماراتية - المصرية في أوج تحسنها، والمواقف بين البلدين متطابقة في قضايا عدة، منها القضية الفلسطينية"، موضحا أن "موقف البلدين هو إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، وضد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس".

وأوضح جبر، في حديثه لـ"العين الإخبارية"، أن الإمارات ومصر تتبنيان سياسة واحدة فيما يتعلق بسوريا وليبيا، وهي عدم التدخل في شؤون الدول وانسحاب الجيوش الأجنبية وترك حق تقرير المصير للشعوب لتختار حكامها"، موضحا أن "الإمارات ومصر تحملان موقفا قويا ضد الإرهاب والجماعات الإرهابية والمتطرفة".


وقال محمد عمر، منظم المعرض، لـ"العين الإخبارية"، إنه "يقدم مجموعة من الصحف والصور التاريخية التي تعكس رحلة حياة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وإنجازاته، بداية من حكم إمارة أبوظبي ومراحل اتحاد الإمارات، ودوره السياسي ودعمه للدول العربية ومصر والعلاقات بين الإمارات ومصر، خاصة في حرب أكتوبر/تشرين الأول وتعمير مدن القناة بعد الحرب وأعماله الخيرية في دول العالم".


ومعرض الصور المقام في مبنى الأهرام مفتوح للجمهور لمدة 10 أيام، ويحتوي على عدد ضخم من الصور النادرة والمختلفة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مع قادة عرب وأجانب، فضلا عن زياراته للعديد من الدول، إلى جانب عدد كبير من أبرز الأخبار المنشورة عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان المغفور له، وإنجازاته ومواقفه المتنوعة.


تعليقات