منوعات

4.3 مليون دولار سعر أغلى حذاء في العالم مرصع بالألماس ‎

الأربعاء 2018.11.7 03:04 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 162قراءة
  • 0 تعليق
أغلى حذاء في العالم مرصع بالألماس بمعرض الصين الدولي للاستيراد

أغلى حذاء في العالم مرصع بالألماس بمعرض الصين الدولي للاستيراد

عرضت العلامة التجارية " gènavant" لصناعة الأحذية المرصعة بالجواهر، التي تتخذ من لندن مقراً لها، أغلى حذاء نسائي في العالم خلال معرض الصين الدولي للاستيراد، المنعقد حالياً بمدينة شنغهاي.  

وGènavant، التي تأسست في عام 2017، هي علامة تجارية تعاونية متبادلة من قبل مصمم الأحذية الماليزي الشهير جيمي تشو، ومصمم المجوهرات الموهوب ريجي هونغ.


وحسب ما ذكرته شبكة تلفزيون الصين الدولية "سي جي تي أن"، صمم الإسكافي العالمي جيمي تشو، زوجا من الحذاء النسائي المرصع بنحو 10 آلاف من الماسات الوردية، بقيمة بلغت أكثر من 4.3 مليون دولار، ليعرض لأول مرة في المعرض الصيني الدولي لدورته الأولي.

وقال مصمم الأحذية الماليزي الشهير  جيمي تشو إنه يتطلع إلى القدرة على إظهار تصميماته ومهاراته الحرفية في الصين، للاستفادة من سوف الأحذية المتنامي في البلاد.


وبالإضافة إلى هذا الحذاء الذي يعد الأغلى، عرض أيضاً تشو من خلال علامته التجارية الجدية، مجموعة فاخرة من الأحذية النسائية المرصعة بالياقوت واللآلئ والأحجار الكريمة الأخرى، والتي تتميز بعناصر مستوحاة من مواد يعود تاريخها إلى الصين الإمبراطورية، بما في ذلك المزهريات التي تعود إلى عصر الإمبراطور تشينغ.


 وقال تشو: "قبل عرضها في المعرض الصيني الدولي، ظهرت المجموعة الفاخرة، ذات الذوق الصيني المميز، لأول مرة خلال أسبوع لندن للأزياء عام 2018 في سبتمبر/أيلول الماضي".


وأضاف أن الأميرة الراحلة ديانا والأميرة كيت ميدلتون والسيدة الأمريكية الأولى السابقة ميشيل أوباما، كن من بين عملائه.


وكان سوق الأحذية النسائية في الصين شهد توسعا بمعدل نمو سنوي مركب بلغ 8.7% على مدى السنوات الخمس الماضية، وفقا لتقرير صادر عن معهد بحوث الاقتصاد الصناعي، ومن المتوقع أن تتجاوز مبيعات الأحذية النسائية 260 مليار يوان (37.5 مليار دولار) هذا العام، لتصل إلى 330 مليار يوان (47.6 مليار دولار) بحلول عام 2022.


ويعقد معرض الصيني الدولي للاستيراد حالياً بمدينة شنغهاي ومن المقرر أن يستمر حتى 10 نوفمبر/تشرين الثاني.


ويعد هذا الحدث عرضًا لسياسة الانفتاح في الصين لجذب المزيد من الشركات الأجنبية لبيع منتجاتها في الصين، ويأمل المنظمون في جذب 150 ألف مشترٍ مؤسسي، محلي وأجنبي.

تعليقات