رياضة

سداسية بايرن تقود دورتموند لتغيير فني وإداري شامل

الثلاثاء 2018.4.3 04:43 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 129قراءة
  • 0 تعليق
كيل وسامر وفاتسكه وزورك

كيل وسامر وفاتسكه وزورك

جاءت الخسارة القاسية لبروسيا دورتموند بنتيجة (6-0) أمام بايرن ميونيخ ضمن الجولة 28 للدوري الألماني مطلع الأسبوع الحالي بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير، فيما يخص ضرورة إجراء تغييرات فنية وإدارية كبيرة.

بايرن يلحق بدورتموند رقما لم يتكرر منذ 40 عاما

وقررت إدارة دورتموند إجراء العديد من التغييرات الفنية والإدارية الشاملة في نهاية الموسم الحالي، سيكون أولها تعيين السويسري لوسيان فافر مدرب نيس الحالي كمدير فني للفريق خلفاً للنمساوي بيتر شتوجر.

وأوضحت صحيفة "بيلد" الألمانية، أن إدارة النادي استقرت على قدوم لوسيان فافر البالغ من العمر 60 عاماً والذي يحتوي عقده مع الفريق الفرنسي على شرط جزائي بقيمة تتراوح من 3 إلى 5 ملايين يورو وهو مبلغ لا يشكل أي عائق في التعاقد معه.

ولدى فافر تجربة ناجحة في البوندسليجا من قبل مع بروسيا مونشنجلادباخ وهيرتا برلين نال خلالها جائزة أفضل مدرب 4 مرات.

وأكدت الصحيفة الألمانية أن إدارة النادي الألماني أدركت أن أزمات الفريق الأخيرة ليس سببها فنيا بحتا ولكن لها زوايا أخرى منها الجانب الإداري، ولذلك سيكون لعودة ماتياس سامر لدورتموند دور هام في رسم الخطة لعودة الفريق الذي قاده لاعباً ومدرباً بنجاح في فترات سابقة.

وصرح هانز يواخيم فاتسكه الرئيس التنفيذي لدورتموند أن سامر سيعمل كمستشار خارجي للنادي نظرا لخبراته وحماسته وإمكانياته.

وقامت إدارة دورتموند منذ رحيل توماس توخيل في صيف 2017 بتغيير المدرب مرتين مع اقتراب شتوجر نفسه من الرحيل عقب السداسية الأخيرة، إلا أنه قبل رحيله سيكون مطالبا بضمان مقعد فريقه في دوري أبطال أوروبا، علماً بأن دورتموند يحل ثالثاً في ترتيب فرق البوندسليجا لكن الفوارق بينه وبين المراكز التي تليه ليست كبيرة.

ولا تتوقف ثورة التغيير المزمعة على الجهاز الفني، بل إنها تشمل أيضاً الرئيس التنفيذي والعقل المدبر إدارياً هانز يواخيم فاتسكه والذي أوردت مجلة "كيكر" أنه سيشغل منصب رئيس النادي خلفاً لرينهارد روبول.

ويشغل فاتسكه منصب الرئيس التنفيذي لدورتموند والمسؤول عن القرارات الإدارية الحاسمة منذ عام 2005 ونجح في 13 سنة عمل أن يقود الفريق لتحقيق لقب الدوري مرتين والتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا بالإضافة للتتويج مرتين بكأس ألمانيا.

وعلى صعيد منصب المدير الإداري فإن "بيلد" من جانبها أوردت أن سبستيان كيل لاعب دورتموند السابق سيشغل منصب المدير الرياضي خلفاً لميشيل زورك رغم تجديد المدير الرياضي لعقده مع النادي مؤخراً حتى 2021، في ظل حصوله على دراسات فنية متقدمة من قبل الاتحاد الأوروبي ولقربه كذلك من الفريق ولرغبة ماتياس سامر نفسه في ذلك، خاصة أنه قاده كلاعب في دورتموند وهو من ضمه للفريق في 2002.


تعليقات