صحة

دراسة أمريكية.. الإفراط في استخدام المحمول يشبه تأثير الأفيون على المخ

الأحد 2018.4.22 12:29 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 462قراءة
  • 0 تعليق
الإفراط في المحمول يضر الأعصاب

الإفراط في المحمول يؤثر سلبا على المخ

حذرت دراسة أمريكية جديدة من أن الإفراط في استخدام الهاتف المحمول يزيد من حالات الوحدة والقلق كما أن تأثيره على المخ يشبه إدمان المواد الأفيونية.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية نقلا عن جامعة سان فرانسيسكو أن الباحثين الذين أجروا دراستهم حول استخدام التكنولوجيا بين طلاب الجامعات وجدوا عددا من الحالات المثيرة للقلق بين أولئك الذين يعتمدون بشكل مفرط على أجهزتهم، وأن سلوكهم يشبه إلى حد كبير تأثير استخدام المواد المخدرة.


وبالإضافة إلى التأثيرات العصبية، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعتمدون على هواتفهم يشعرون بالعزلة والوحدة والاكتئاب والقلق أكثر من أقرانهم.

وأوضحت الدراسة أن الإدمان السلوكي لاستخدام الهواتف الذكية يبدأ في تكوين روابط عصبية في الدماغ بطرق مشابهة لما يعانيه الأشخاص الذين يتناولون مادة "أوكسيكونتين" لتخفيف الآلام. وشملت الدراسة ١٣٥ طالبا في الجامعة، وظهر عدد من التأثيرات الاجتماعية السلبية بين أولئك الذين أفرطوا في استخدام الهاتف.


وكشفت الدراسة أيضا أن الطلاب الذين يستخدمون هواتفهم أكثر يقومون عادة بمهام متعددة. وأضافت أن هذا يمنح العقل القليل من الوقت للاسترخاء، ويخصص جهدا أقل لكل مهمة من المهام الفردية. وأشارت إلى أن الوحدة، نتيجة الانشغال بالهاتف، تسبب غياب التفاعلات المباشرة وعدم وجود لغة جسد واضحة.

تعليقات